السعودية ومصر تتفقان على الربط الإلكتروني بينهما للحد من العمالة الهامشية

قررت السعودية ومصر تفعيل الربط الإلكتروني بين وزاتي العمل في كلا البلدين لضبط استقدام العمالة المصرية.

واتفق وزير العمل والتنمية الاجتماعية السعودي «علي الغفيص» مع وزير القوى العاملة المصري «محمد سعفان» على تنفيذ الربط الإلكتروني بين الوزارتين، لضبط آلية استقدام العمالة المصرية، للحد من المشاكل الناتجة عن الاتجار بالإقامات وإنهاء التلاعب فى عقود العمل الوهمية.

وأشار الجانبان إلى أن الربط الإلكتروني سيضمن جودة العمالة الفنية المطلوبة، والحد من العمالة الهامشية والاكتفاء باستقدام العمالة التي يحتاجها سوق العمل السعودي.

وأوضح الوزير المصري استمرار التواصل والتنسيق لما فيه صالح البلدين فى مجال حفظ حقوق العمالة واتخاذ القرارات الكفيلة كافة بضمان هذه الحقوق.

بدوره، أكد الوزير «الغفيص» على هامش اجتماعات الدورة الـ44 لمؤتمر العمل العربي المشترك المنعقد حاليا بالقاهرة، أن الشركات التى كانت العمالة الوافدة لها حقوق ومستحقات مالية لديها تم الانتهاء من صرف معظمها، ولم يتبق إلا حالات قليلة جداً.

وشدد على أن الوزارة تتحقق من البلاغات الكيدية، وإذا تبين أن البلاغ كيدي فعلاً يتم وقفه فوراً، مشيراً إلى أنه فى حالة وجود حالات فردية فيأمل موافاة وزارة العمل بها.

وقبل أسبوعين، دعت السلطات المصرية، 30 ألف مواطن، إلى مغادرة السعودية، خلال 90 يوما، حتى لا يتعرضوا للغرامة.

جاء ذلك، استغلالا للأمر الملكي الصادر قبل أيام، والذي عفا عن قرابة 30 ألف مصري عالقين بالمملكة في القضية المعروفة إعلامياً باسم «بصمة الحج»، حيث أصدرت السلطات السعودية تعليمات جديدة للسماح بمخالفي شروط الإقامة، وبدء الإجراءات العفو عن المصريين العالقين بداية من 20 مارس/ آذار 2017.

وبحسب صحف مصرية، بدأت وزارة القوى العاملة في مصر، تحركات لاستغلال العفو، حيث أصدر الوزير «محمد سعفان» تكليفات عاجلة لمكتبي التمثيل العمالي بالسفارة والقنصلية المصرية بالرياض وجدة، بضرورة التواجد وسط العمالة المصرية، لإرشاد الفئات التي ينطبق عليها العفو وتمكينهم من مغادرة المملكة دون أية غرامات أو رسوم مترتبة على المخالفين المغادرين من تلقاء أنفسهم، بدءًا من الأربعاء المقبل، ولمدة 90 يومًا.

ووصل عدد المصريين العاملين خارج مصر إلى نحو 3.549 مليون عاملا في الدول الأجنبية والعربية بحسب المعلومات التي كشفتها وزارة القوى العاملة والهجرة المصرية العام الماضي والتي أشارت إلى أن المملكة السعودية تحتضن العدد الأكبر من العمالة المصرية ليصل عددهم إلى نحو 985 الف عامل مصري في المملكة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات