السلع المغشوشة تغلق 90 حسابا إلكترونيا بالسعودية خلال 2016

أعلنت وزارة التجارة والاستثمار السعودية، إغلاق أكثر من 90 حساباً، بمواقع التواصل الاجتماعي؛ بسبب عرض أكثر من 45 ألف إعلان لسلع تجارية مغشوشة ومقلدة، خلال عام 2016.

وبحسب المتحدث الرسمي باسم الوزارة «عبد الرحمن الحسين»، فإن الوزارة تتابع بصورة دقيقة كل الحسابات التي تعرض سلعاً مغشوشة وتتعامل معها؛ وذلك للحد من انتشار هذه السلع.

وقال إن هذه الحسابات عرضت أكثر من 45 ألف إعلان لسلع تجارية مغشوشة ومقلدة، خلال عام 2016.

وأوضحت الوزارة أن الحسابات التي تم إيقافها بمنصات «تويتر» و«فيسبوك» و«إنستغرام»، مبينةً أن الإيقاف وفَّر حماية لأكثر من 1.5 مليون شخص متابعي تلك الحسابات من التعرض للغش من قبل أصحابها.

وأبان أن الوزارة أنهت إعداد مشروع نظام للتجارة الإلكترونية، وأحالته للدراسة من قبل الجهات المختصة، مشيراً إلى الجهود التي تبذلها الوزارة لمكافحة الممارسات التجارية الضارة عبر المواقع الإلكترونية وحسابات مواقع التواصل.

وتعد التجارة الإلكترونية صناعة ناشئة بالمملكة، وتأتي بالتوافق مع «رؤية السعودية 2030»، حيث حققت العام الماضي نمواً جيداً، وذلك عائد لارتفاع عدد مستخدمي الإنترنت في المملكة من 19.6 مليون إلى 24 مليون ما بين عامي 2014 و2016، وفقاً لتقرير هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات.

ورصدت وكالة الأنباء السعودية «واس»، في تقرير سابق لها، توظيف المملكة لتقنية المعلومات في مجال التجارة الإلكترونية، التي تشهد نمواً كبيراً نتيجة توفر طرق الدفع المناسبة وتحسن وسائل الشحن وتغير ثقافة المجتمع في السنوات الأخيرة، لتوفر وسائل التواصل الاجتماعي وانتشار الهواتف الذكية التي أصبحت إحدى القنوات الفعالة في إتمام العديد من العمليات الشرائية.

وأوضحت بيانات الشبكة السعودية للمدفوعات «مدى» أن العام 2015، شهد تسجيل أكثر من 1.1 مليار عملية مالية بقيمة إجمالية فاقت 626.3 مليار ريال، بمتوسط عمليات شهري يفوق 52 مليار ريال، من خلال أكثر من 17 ألف صراف آلي وما يزيد على 225 ألف جهاز نقاط بيع تنتشر في مختلف أنحاء المملكة، مضيفة أن العام الماضي سجل نمواً مطرداً في عدد أجهزة نقاط البيع لدى منافذ الدفع بنسبة 62% مقارنة بالعام الذي قبله.

المصدر | الخليج الجديد