الشرطة البريطانية تعتدي على مسلمة وتجبرها على خلع النقاب بزعم إحباط عملية إرهابية

أظهر مقطع فيديو مُصوَّر، لحظة تم فيها جذب امرأة مسلمة من ثيابها، أثناء ركوب إحدى الحافلات، واعتقالها من قِبَل رجال متخفيين من شرطة مكافحة الإرهاب في ويلسدن هاي رود، لندن. قبل أن يتم إخلاء سبيلها واعتقال شاب يُعتقد أنه كان برفقتها.

وبحسب صحيفة «ديلي ميل»، فقد تم جذب المرأة المسلمة التي ترتدي حجاب كامل ونقاب، أثناء دخول إحدى الحافلات من قبل ما لايقل عن 5 من عناصر الشرطة التابعة لمكافحة الإرهاب، يرتدون الزي المدني، وسط صراخ من الفتاة التي أصيبت بالهلع. وقد حاول شاب يُعتقد أنه كان يسافر مع المرأة، الهروب، قبل أن تتم مطاردته من قِبَل رجال الشرطة وإلقاء القبض عليه.

وقال متحدث باسم شرطة العاصمة لـ «ميرور اون لاين» إن لقطات الفيديو المتداولة، تتعلق باعتقال رجل احتجزته الشرطة بالقرب من طريق هارلسدن حيث اصيبت امرأة بالرصاص الليلة الماضية خلال عملية لمكافحة الارهاب. مضيفًا: «لم يتم القبض على اي سيدة في ويلسدن هاي رود ولكن تم التحدث معها فقط». ووضح أنه تم اعتقال شاب عشريني في مكان الواقعة كجزء من عملية الضبط الإرهابي التي أُجريت، على حد قوله.

ويُظهر الفيديو أنه قد تم الزج بالفتاة المحجبة إلى مدخل إحدى البنايات حيث تم إجبارها على كشف وجهها وخلع النقاب، وتم تفتيش حقيبتها.

وتقول «ديلي ميل» إن واقعة توقيف الحافلة كان مخطط لها مسبقًا، حيث يُظهر الفيديو استعداد أكثر من 12 ضابط لتوقيف المرأة وتفتيشها، بما في ذلك بعض الذين كانوا يسافرون في وسيلة النقل العامة معها.

شاهد عيان يُدعى «إدي»، الذي قام بتصوير لحظة التوقيف العنيفة، قال: «لقد سحبوها من الحافلة 98، والتي تأتي من شارع أكسفورد». مضيفًا:«كانوا يفتشون حقائبها. وجعلوها تخلع غطاء وجهها أثناء تفتيشها في المدخل».

وأضاف شاهد العيان الذي تابع الواقعة كاملة: «فور أن تم دفعها خارج الحافلة، تبعها المزيد من عناصر الشرطة مباشرة. وبعد حوالي خمس دقائق كان هناك رجل يقف مباشرة بجوار محطة الحافلات ويرتدي سماعة أذن لاسلكية». موضحًا: «اعتقدت أنه فقد وجهته، ولكن كان من الواضح أنه يتولى توجيه وإدارة العملية برمتها».

وقد تزامنت هذه الواقعة مع عملية إطلاق نار مِن قبل قوات الأمن على امرأة أخرى في العشرينيات من عمرها عند مداهمة مسكنها في شمال العاصمة لندن أصابتها بجروح خطيرة، وجرى خلال تلك العملية اعتقال ستة أشخاص آخرين في مداهمة أمنية وصفتها الشرطة البريطانية بعملية «إحباط مؤامرة إرهابية».

المصدر | ديلي ميل + ميرور أون لاين