«المرصد السوري»: أكثر من 3 آلاف مجند روسي وصلوا إلى ريف حلب

http://thenewkhalij.org/ar/node/46669

أكد «المرصد السوري لحقوق الإنسان»، اليوم الأربعاء، وصول أكثر من 3 آلاف مجند روسي إلى ريف حلب جندتهم القوات الروسية للقتال في سوريا.

وقال المرصد في بيان إنه حصل على معلومات من عدة مصادر موثوقة، تفيد باستقدام النظام والقوات الروسية لعناصر أجنبية، للقتال في صفوفها، والانضمام للعمليات العسكرية ضد الفصائل وتنظيم «الدولة الإسلامية».

ونقل المرصد عن المصادر أن عدد العناصر المستقدمين إلى سوريا، بلغ أكثر من 3 آلاف مقاتل من الجنسية الروسية، جرى تجنيدهم من قبل القوات الروسية، وإرسالهم للقتال إلى الأراضي السورية، حيث تم جمع العدد الأكبر من هذه العناصر في منطقة السفيرة بريف حلب الجنوبي الشرقي.

وأوضح المرصد أن المقاتلين الروس وصلوا إلى سوريا خلال الأسابيع الأربعة الماضية، وجرى نقل معظمهم من قبل قوات النظام والقوات الروسية إلى منطقة السفيرة التي تسيطر عليها قوات النظام والواقعة بالقرب من معامل الدفاع في ريف حلب الجنوبي الشرقي، تمهيدا لبدء إشراكهم في المعارك الدائرة في عدة مناطق سورية.

إلى ذلك، أفادت وسائل إعلام بأن 14 شخصا قتلوا وجرح آخرون إثر قصف جوي روسي على مركز طبي في الريف الجنوبي لحلب، وذلك في نهاية يوم شهدت فيه المدينة قصفا مركزا بالبراميل المتفجرة شنته مروحيات تابعة لقوات النظام السوري.

وقال مصدر صحفي إن شخصين قتلا في قصف على حي السكري في الجزء الخاضع لسيطرة المعارضة من مدينة حلب، مشيرا إلى أن طائرات النظام استهدفت جسر الحج في حلب بالقنابل العنقودية في وقت سابق.

وأضاف المصدر أن قوات النظام والميليشيات الموالية له هاجمت مواقع المعارضة في مخيم حندرات شمال مدينة حلب، موضحا أن الهجوم تزامن مع غارات من طائرات روسية على المخيم وعلى معامل الشقيف المجاورة.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قالت إن مسلحي «جبهة فتح الشام» هاجموا قوات النظام في الشقيف القريبة من المخيم، وسيطروا على جزء من طريق الكاستيلو.

وأضافت الوزارة أن قوات النظام صدت هجوما ممن وصفتهم بمتشددين على الأطراف الشمالية لحلب بدعم من سلاح الجو الروسي، وقتلت أربعين منهم وفق قولها.

المصدر | الخليج الجديد + د ب أ