الملياردير «ويلبور روس» وزيرا للتجارة الأمريكية في إدارة «ترامب»

تم تثبيت الملياردير «ويلبور روس» بسهولة من جانب مجلس الشيوخ الأمريكي وزيرا للتجارة في الولايات المتحدة، رغم تساؤلات حول العلاقات التي قد يكون نسجها مع أفراد روس بصفته نائبا لرئيس مصرف «بنك أوف سايبرس».

ووافق 72 سناتورا من أصل 100، بينهم العديد من الديموقراطيين، على تعيين رجل الأعمال البالغ من العمر 79 عاما، وسيكون عليه تنفيذ السياسة الصناعية لـ«دونالد ترامب» الذي انتخب على وعد بإعادة الوظائف الصناعية إلى الولايات المتحدة.

و«روس» الذي يخلف مليارديرة أخرى هي الديموقراطية «بيني بريتزكر»، عليه أيضا أن ينسق السياسة التجارية للولايات المتحدة مع الممثل الخاص للتجارة الخارجية «روبرت لايتايزر» الذي ينتظر تثبيته من جانب مجلس الشيوخ.

وقد ولد وزير التجارة الجديد في نيو جيرسي عام 1937، وجنى ثروة من خلال إنشاء شركته الاستثمارية الخاصة «دبليو إل روس إند كو» التي تخصصت في «إنقاذ شركات تواجه صعوبات».

وركز اهتمامه في وقت لاحق على الفحم وقطع غيار السيارات والمنسوجات، ليراكم بذلك ثروة قدرتها مجلة «فوربس» بزهاء 2.9 مليارات دولار.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات