اليوم.. فتح باب التسجيل للبرلمان الكويتي والمسيئون للأمير محرومون

طالع الخبر على الموقع الأصلي

أعلنت وزارة الداخلية الكويتية، عن فتح باب الترشح لانتخابات أعضاء مجلس الأمة الكويتي لعام 2016 اليوم الأربعاء ويستمر عشرة أيام حتى 28 من أكتوبر/تشرين أول الجاري.

وكان مجلس الوزراء اعتمد الإثنين مرسوم الدعوة لانتخابات مجلس الأمة في 26 نوفمبر/ تشرين ثاني المقبل.

وكان أمر أميري قد صدر بحل المجلس.

وذكرت إدارة الإعلام الأمني بوزارة الداخلية الكويتية -في بيان الثلاثاء- «أن فتح باب الترشح يأتي وفقا لأحكام القانون رقم (35 لسنة 1962) في شأن انتخابات أعضاء مجلس الأمة والقوانين المعدلة له وبناء على المرسوم رقم (279 لسنة 2016) بدعوة الناخبين لانتخاب أعضاء مجلس الأمة والمنشور في الجريدة الرسمية (الكويت اليوم) ملحق العدد رقم (1310) الصادر اليوم».

وأوضحت إدارة الإعلام أنه يشترط في كل من يريد الترشح لعضوية مجلس الأمة أن تتوافر فيه «أن يكون كويتي الجنسية بصفة أصلية وفقا للقانون، وأن يكون اسمه مدرجا في أحد جداول الانتخاب، وألا يقل سنه يوم الانتخاب عن ثلاثين سنة ميلادية، وأن يجيد قراءة اللغة العربية وكتابتها».

وأضاف البيان: «أنه من ضمن الشروط أيضا، ألا يكون سبق الحكم عليه بعقوبة جنائية أو في جريمة مخلة بالشرف أو بالأمانة ما لم يكن رد إليه اعتباره، مبينة أنه سيحرم من الانتخابات كل من أدين بحكم نهائي في جريمة المساس بالذات الإلهية والأنبياء والذات الأميرية».

وقبل أيام، دعا رئيس مجلس الأمة، «مرزوق الغانم»، إلى حل المجلس، وساق مبررات لذلك، منها أن »المرحلة القادمة فيها تحديات داخلية وخارجية محيطة بنا، وتتطلب فريقًا حكوميًا جديدًا والعودة إلى صناديق الاقتراع».

وستكون الانتخابات المزمعة سابع انتخابات تجرى منذ عام 2006 في البلاد؛ وتأتي في وقت تواجه فيها البلاد ضغوطا اقتصادية شديدة جراء التدهور الحاد في أسعار النفط، المصدر الرئيسي للدخل؛ الأمر الذي دفعها لاتخاذ قرارات صعبة تضمنت تقليص الدعم عن الوقود، وإلغاء بعض المشروعات التنموية.

وبرلمان الكويت هو الأقدم بين برلمانات دول الخليج العربية، واعتمد الاستقرار السياسي في البلاد في العهود السابقة على التعاون بين الحكومة والبرلمان.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات