بالتعاون مع «راف» القطرية.. افتتاح أكبر دار للأيتام السوريين جنوب تركيا

افتتحت هيئة الإغاثة الإنسانية التركية، ومؤسسة راف الخيرية القطرية، ووزارة الأسرة التركية، مركزا للأيتام يتسع لألف شخص في مدينة هاتاي جنوب تركيا.

وتم تشييد المركز الذي تم افتتاحه، بمشاركة مسؤولين أتراك وقطريين الخميس على مساحة 100 دونم من الأراضي.

وتجاوز عدد الأطفال السوريين الأيتام المليون طفل في السنة السادسة للثورة السورية.

وتهدف الهيئة التركية والمؤسسة القطرية من خلال مركز الأيتام إلى تعويض ما فقده الأطفال الأيتام، حيث سيقدم المركز الخدمات التعليمية والصحية والتأهيلية والغذائية، إلى جانب الدعم النفسي.

ويضم المركز الذي تم تجهيزه بشكل خاص، 35 منزلا للذكور، و20 للإناث على شكل فلل، مساحة كل واحد منها 350 مترا مربعا، من طابقين، ويتسع لـ 18 طفلا.

توظيف اللاجئين

وفي السياق ذاته، وبدعم من مؤسسة «صلتك» القطرية، وبهدف توظيف اللاجئين السوريين المقيمين في مدينة إسطنبول التركية، افتتحت مؤسسة رزق للتدريب المهني (تابعة للمنتدى السوري)، مساء امس الخميس، مكتباً لتوظيف السوريين في مدينة إسطنبول.

ويهدف المكتب إلى العمل على تقديم خدمات التأهيل المهني للاجئين السوريين، وتوظيفهم بعد ذلك في الشواغر المتاحة لدى المؤسسة.

وتعليقاً على هذه الخطوة قالت «صباح الهجس»، الرئيس التنفيذي لمؤسسة صلتك، إنّ مؤسستها تهدف من وراء افتتاح المكتب إلى دعم اللاجئين السوريين، وخاصة الشباب منهم.

وأضافت الهجس أن افتتاح هذا المكتب سيساهم في تخفيف معاناة اللاجئين السوريين، من خلال توفير فرص عمل لهم، بحيث يتمكنوا من إيجاد مصادر دخل يتمكنون من خلالها توفير احتياجات أسرهم.

وتابعت «تركيا استضافت أكثر من 3 مليون لاجئ سوري، ونشكرها على هذا الأمر، ونتواجد اليوم في إسطنبول لنساعد كل المنظمات الإنسانية التي تعمل داخل تركيا، بهدف التقليل من معاناة الإخوة السوريين».

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات