«بنكيران» يلوح بإعادة الانتخابات بعد 4 أشهر من إخفاقه في تشكيل الحكومة

صرح «عبد الإله بنكيران» رئيس الحكومة المغربية المكلف الأمين العام لحزب «العدالة والتنمية»، بأنه قد يتم إعادة الانتخابات، وذلك في ظل عدم تمكنه من تشكيل الحكومة بعد مرور أكثر من 4 أشهر على تكليفه.

ونقل الموقع الإلكتروني لحزبه الليلة الماضية عنه القول تعليقا على تأخر تشكيل الحكومة: «المشهد السياسي لن يبقى كما هو الآن إلى الأبد، فلا بد من حل، قد نعيد الانتخابات، وقلنا إننا لا نريد الإعادة، لأن الانتخابات هي لحظة مخاض صعب».

وأضاف: «أنا بصراحة أنتظر رجوع الملك، لأنه حينها، إما أن تكون لي حكومة لأرفعها له، أو لا لأقولها له أيضا».

وقال «بنكيران»: «هناك أسئلة ثقيلة تطرح اليوم، مرتبطة بالدستور الذي يقول إن الحكومة يترأسها الحزب الأول، والملك اختار الأمين العام لرئاسة الحكومة في قراءة ديمقراطية عالية للنص الدستوري، ثم يحاول البعض الوقوف في وجه كل هذا، فهذا يعني أن الأحزاب الأخرى لا تبالي بالديمقراطية ولا تبالي بأصوات الناخبين».

وتابع: «هذا يجعلنا نعيش أمام مشهد سريالي غير معقول، ولا يمكن أن نبقى ننظر صامتين، لابد أن نتحمل مسؤوليتنا التاريخية».

واستطرد: «الديمقراطية ليست فقط التصويت ولكنها أيضا الحفاظ على صوت المواطن وحقه في أن يكون الذي يترأس الحكومة هو الذي اختاره».

تجدر الإشارة إلى أن العاهل المغربي الملك «محمد السادس» يقوم حاليا بجولة أفريقية، وقد كلف في أكتوبر/تشرين الأول الماضي «بن كيران» بتشكيل الحكومة الجديدة بعد فوز حزبه «العدالة والتنمية» الذي يقود التحالف الحكومي منذ 2011، بالانتخابات التشريعية الأخيرة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات