بيان عاجل ضد وزير مصري بسبب «مبيدات إسرائيلية».. والوزير: لا تحاسبوني

رفض وزير مصري، محاسبته أمام مجلس النواب المصري، بشأن تهريب مبيدات (إسرائيلية) ضارة إلى مصر تشكل خطرا على صحة المواطنين.

وقال وزير الزراعة المصري الجديد، الدكتور «عبد المنعم البنا»، إنه لم يتسلم مهام منصبه بعد كوزير، وبالتالي لا يعقل أن تتم محاسبته حاليا على أزمة وهو ليس في موقع المسؤولية بعد، بحسب وكالة «سبوتنيك» الروسية.

وكانت النائبة المصرية «مارجريت عازر»، تقدمت ببيان عاجل ضد وزير الزراعة الجديد، قائلة إن «هذه المبيدات المنتشرة بالأسواق المصرية، ممنوع دخولها مصر وكل دول العالم».

ورد المتحدث الرسمي باسم وزارة الزراعة المصرية، الدكتور «حامد عبد الدايم»، اليوم الأربعاء، بالقول إن هناك بالفعل مبيدات ضارة بصحة المصريين يتم تهريبها عبر الحدود الدولية، وهو أمر من الصعب جدا منعه، لأنه لا توجد دولة في العالم تستطيع منع التهريب عبر الحدود.

وأضاف المتحدث الرسمي للوزارة، أن وزارة الزراعة تدرك جيداً حجم المخاطر التي تحيق بالمواطنين جراء عمليات التهريب تلك، وتسعى بكافة إمكانياتها لمواجهة هذه الظاهرة، حيث تنشط الأجهزة الرقابية في الوزارة لضبط المبيدات المهربة والضارة بصحة الإنسان، وتعلن يومياً عن ضبطيات في كافة أنحاء الجمهورية.

وشدد «عبد الدايم» على أن البيان العاجل المقدم في البرلمان، ضد وزير الزراعة الجديد، لن يقبله مجلس النواب، لأن الوزير الجديد لم يتول منصبه رسميا بعد، وبالتالي من الصعب أن يحاسبه البرلمان على أزمة لا علاقة له بها حالياً.

المصدر | الخليج الجديد + سبوتنيك