تدمير 80% من مخازن سلاح الحوثيين على الحدود مع السعودية

قال القائد الميداني في القوات المشتركة، اللواء الركن «بدر الغامدي»، إنه تم تدمير 80% من معظم مخازن الأسلحة التي أعدها الحوثيين بالقرب من الحدود السعودية خلال فترة هدنة المفاوضات في الكويت.

وأشار إلى أن «معنويات الانقلابيين بدأت في الانهيار بعد الانتصارات التي حققتها القوات السعودية»، وفقا لقناة «الإخبارية».

وتابع «إذا تعاهدنا مع الناس تعاهدنا، ونحن صادقون، كان الانقلابيون يحفرون ويدفنون أمامنا، ولكن طاعة لأوامر قادتنا السياسية والعسكرية لم نتخذ أي إجراء ضدهم، وعندما كنا في هدنة، وكان الانقلابيون يجمعون الأسلحة والذخائر، لم نعمل لهم أي شيء، بسبب صدور كلمة من خادم الحرمين الشريفين وولي العهد وولي ولي العهد وقادتنا العسكريين بأننا في هدنة؛ فأصبحت القوات تنظر وتسجل وتراقب تلك الخروقات لحين انتهاء الهدنة».

وأضاف «بعد انتهاء الهدنة أبشركم بأنه تم تدمير ما نسبته 80% مما تم تجميعه من قِبل المليشيات، وتكبدوا بذلك خسائر فادحة، وتعب وجهد».

وأكد «بدأت أعداد كبيرة من مليشيات الانقلابيين في الانسحاب، وعدم المشاركة في العمليات والمواجهات العسكرية؛ ما أدى إلى قيام قادتهم بتصفيتهم وجمعهم من قِبل الحوثيين، وقتل مجموعة منهم بأعداد كبيرة أمس واليوم، بما يقارب الـ48 إلى 50، بين إعدام ضباط في الحرس الجمهوري ومواطنين يمنيين تم تجنيدهم للقتال مع الحوثيين».

وتشهد جبهات الحدود اليمنية السعودية توترا متصاعدا، واشتباكات بمختلف الأسلحة، راح ضحيتها العشرات من القتلى والجرحى، بعد أن تسببت انتهاكات حوثية بانهيار هدنة هشّة أعلنها الطرفان في الـ10 من أبريل/نيسان الماضي.

المصدر | الخليج الجديد