«ترامب» يجدد تعهده بإقامة مناطق آمنة في سوريا بتمويل خليجي

جدد الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» تعهده بإقامة مناطق آمنة في سوريا كي لا يضطر اللاجئون لمغادرة بلادهم، مشيرا إلى أن دول الخليج ستتحمل تكلفتها.

وأوضح «ترامب» إن اللاجئين سيتمكنون من العيش في هذه المناطق بأمان، مضيفا أن هذا من شأنه إبقاء الأشخاص الذين ربما يكونوا إرهابيين أو يريدون إلحاق الضرر بالبلاد خارج الولايات المتحدة.

وقال «ترامب» في خطابه بولاية فلوريدا أمام أول مهرجان شعبي لأنصاره منذ توليه الرئاسة: «نحن نريد أشخاصا يفيدون بلادنا، نحن لا نريد أشخاصا من ذوي الأفكار السيئة».

وفي وقت سابق حذرت روسيا «ترامب» من عواقب خطته لإقامة مناطق آمنة للمدنيين في سوريا، في حين قالت تركيا إنها تدعم إقامتها وتنتظر أن تصبح واقعا.

من ناحية أخرى، دافع «ترامب» عن قراراته المتعلقة بحظر دخول رعايا 7 دول مسلمة، وأكد أنه سيقضي على تنظيم «الدولة الإسلامية»، وأن هناك خطة يجرى إعدادها بهذا الشأن من قبل وزارة الدفاع.

وتعهد ببناء الجدار الحدودي مع المكسيك وبترحيل من وصفهم بـ«المجرمين» خارج البلاد.

وجدد «ترامب» هجومه الحاد على وسائل الإعلام، وقال إنها تنقل الأكاذيب وتتجنب نقل الحقيقة خصوصا حينما يتعلق الأمر بأخبار إدارته.

ونظم المهرجان تحت شعار «لنجعل أمريكا عظيمة مجددا»، وتزامن مع مظاهرة احتجاجية ضد سياساته نظمت قرب مكان انعقاد المهرجان.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات