«ترامب» يستقبل عاهل الأردن بالبيت الأبيض لبحث عملية السلام

استقبل الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» وعقيلته «ميلانيا»، العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني وعقيلته الملكة «رانيا»، في البيت الأبيض، اليوم الأربعاء.

وبحسب بيان للبيت الأبيض، سيجتمع «ترامب» و«عبد الله الثاني»، في لقاء ثنائي مغلق بالمكتب البيضاوي، يتوجه بعده الاثنان إلى اجتماع مفتوح مع باقي أعضاء الإدارة الأمريكية في غرفة الكابينة الحكومية بالجناح الغربي من البيت الأبيض.

ومن المتوقع، أن يتم خلال اللقاء الثنائي بحث قضية السلام بين الفلسطينيين و(الإسرائيليين)، والحرب على «تنظيم الدولة»، والمساعدات الاقتصادية والعسكرية الأمريكية للأردن، وتصنيف جماعة الإخون المسلمين كجماعة إرهابية، بحسب «الأناضول».

وبحسب صحيفة «جيروزاليم بوست» (الإسرائيلية)، من المتوقع أن يقوم الزعيمان ببحث عقد مؤتمر قمة يضم السلطة الفلسطينية وإسرائيل وقادة دول الخليج بالإضافة إلى الملك الأردني والرئيس الأمريكي في الولايات المتحدة.

ووفق بيان البيت الأبيض، فإن السيدة الأولى بأمريكا «ميلانيا ترامب»، ستستضيف الملكة الأردنية اليوم في محل إقامتها بالبيت الأبيض لتناول وجبة غداء يتبعها زيارة لأحد المدارس الابتدائية.

ويعد هذا اللقاء هو الثاني لعاهل الأردن مع الرئيس الأمريكي الجديد منذ استلامه لمهام منصبه في 20 يناير/كانون ثان الماضي.

وبدأ العاهل الأردني الثلاثاء، زيارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لبحث تعزيز علاقات التعاون والشراكة الاستراتيجية بين الأردن والولايات المتحدة.

وكان بيان سابق صدر عن البيت الأبيض ذكر «أن ترامب يتطلع للترحيب بالملك الأردني عبد الله الثاني في البيت الأبيض الأربعاء لمناقشة عدد من القضايا بينها «تعزيز السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين».

ومنذ أبريل/ نيسان 2014 ومفاوضات السلام متوقفة بين الجانبين الفلسطيني و(الإسرائيلي)؛ جراء رفض (إسرائيل) وقف الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، والقبول بحدود 1967 كأساس للتفاوض، والإفراج عن أسرى فلسطينيين قدماء في سجونها.

المصدر | الأناضول