تركيا وروسيا تعرضان أسلحة دفاعية متطورة ضمن معرض «آيدكس 2017»

تعرض شركة «أوتوكار» التركية، عدداً من أحدث منتجاتها من المركبات والمدرعات المجنزرة الجديدة خلال مشاركتها في معرض الدفاع الدولي «آيدكس 2017».

وكشفت الشركة التركية المتخصصة في أنظمة الدفاع البري، أن من بين المنتجات الجديدة مدرعاتها المجنزرة الجديدة «تولبار-إس» و «آرما» السداسية الدفع، و«كوبرا 2»، و«كوبرا» و«كايا 2» المجهزة بأنظمة الأبراج «بوزوك» و«باسوك» و«هيسكن».

ونقلت وكالة «الأناضول»، عن «سردار غورغوج» مدير عام الشركة، في تصريحات على هامش المعرض، إن شركته تعد أكبر شركة تركية لتصنيع الأنظمة البرية، وتنتج مجموعة كبيرة ومتنوعة من المنتجات، مثل المركبات البرية بفئاتها ونسخها المختلفة التي تصل إلى 60 طناً، وتراوح بين مركبات الدفع الرباعي والدفع الثماني والمركبات المدرعة المجنزرة.

وأضاف «غورغوج» أن الشركة تصدر لنحو 50 دولة مختلفة في قارات العالم الخمس، كما أنها تحرص على تحليل المتطلبات والتوقعات المختلفة لحوالي 50 عميلاً، ثم تبادر إلى وضع الحلول المناسبة لتلبية تلك المتطلبات.

وأوضح أن الشركة تواصل جهودها الحثيثة لتوسيع قاعدة عملائها وضم دول جديدة إلى تلك القاعدة، لافتاً إلى أن 30 ألف مركبة عسكرية من إنتاج الشركة تعمل في صفوف الخدمة الفعلية حالياً، لدى عدد كبير من الدول المختلفة وفي المناطق والبؤر الساخنة، في جميع أنحاء العالم.

وحول مشاركة الشركة في فعاليات معرض «آيدكس 2017»، قال مدير عام الشركة: «نقدم من خلال مشاركتنا خدمتنا لدول المنطقة في مجال المركبات المدرعة التي تعتبر الأحدث على مستوى العالم، ونحن نفخر بارتفاع مؤشر الثقة والصدقية لدى دول منطقة الخليج تجاه المركبات المدرعة التي تنتجها شركتنا».

وقال «غورغوج»، إن «الشركة تحرص على تنظيم عملياتها التصديرية وعلى أن تكون قريبة من عملائها الأمر الذي دفعها إلى تأسيس شركة جديدة في أبوظبي تحت اسم (أوتوكار للأنظمة البرية المحدودة)»، معربا عن أمله في أن يساهم معرض «آيدكس 2017» في فتح فرص وآفاق جديدة للشركة.

كما نقلت الوكالة، هم «سيرغي شيميزوف» المدير العام لمؤسسة «روستك» الروسية، قوله إنهم عرضوا أكثر من 750 قطعة حربية في معرض الدفاع الدولي بأبوظبي.

وأضاف «شيميزوف»، في تصريحات على هامش المعرض، أن «هيئة التسليح الروسي» التي تشكل جزء من مجموعة روستك القابضة تولت مهمة عرض آخر التقنيات والمنتجات الصناعية فائقة التكنولوجيا للأغراض الحربية والمدنية خلال المعرض.

و«روستك»، هي شركة روسية تأسست عام 2007، للقيام بإنتاج وتطوير وتصدير المنتجات الصناعية فائقة التكنولوجيا للأغراض الحربية والمدنية.

وأوضح المدير العام للمؤسسة، أن المعرض الدولي يمثل فرصة لروسيا لإبرام اتفاقيات جديدة وإرساء سبل التعاون مع الشركاء التقليديين في العالم، وبالأخص منطقة الشرق الأوسط التي تبدي اهتماما خاصاً بالصناعات الروسية.

وينطوي تحت شركة «روستك» نحو 700 مؤسسة، من بينها 9 شركات قابضة في مجالات الصناعات الحربية العسكرية و6 شركات في مجالات الصناعات المدنية، إضافة إلى 32 مؤسسة تعمل تحت الإدارة المباشرة للشركة.

وبلغت أرباح الشركة في 2015 حوالي 1.14 تريليون روبل.

وانطلقت الأحد، فعاليات معرض ومؤتمر الدفاع الدولي «آيدكس 2017»، في العاصمة الإماراتية أبوظبي، بمشاركة أكثر من 1235 شركة محلية وعالمية، متخصصة بالصناعات الدفاعية من 57 دولة حول العالم.

و«آيدكس»، هو معرض الدفاع الدولي، من أكبر معارض الدفاع في العالم، يقام مرة كل عامين في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

عقد أول معرض عام 1993، ويعرض أحدث التقنيات والأسلحة والمركبات العسكرية في المعرض، كما تتنوع العروض الموجودة من عروض في القاعات، وعروض ميدانية للمركبات البرية والبحرية، وعروض ثابتة لسفن والغواصات وأيضا رماية حية لبعض الأسلحة.

المصدر | الخليج الجديد