تعديل مسمى «الاتحاد العربي لكرة القدم» يخطو به نحو اعتراف «فيفا»

كشفت مصادر صحفية أن «الاتحاد العربي لكرة القدم» أقترب من الحصول على اعتراف «الاتحاد الدولي لكرة القدم» (فيفا) بالبطولة العربية للأندية المقرر إقامتها خلال شهري يوليو/تموز، وأغسطس/آب المقبلين في القاهرة بمشاركة 12 فريقا عربيا.

ونقلت صحيفة «الحياة» عن مصادر مطلعة أن «الاتحاد العربي» سيجري تعديلات عدة على مواد لائحة تنظيم البطولة تشمل مسماها، بحيث تعتمد على «المنطقة الجغرافية»، لا أن تكون تحت مظلة المسمي «العرقي» فضلا عن بعض التعديلات الإجرائية الأخرى في موادها.

يشار إلى أن أبرز الأندية التي ستشارك بالبطولة هي «الأهلي» و«الزمالك» المصريان، و«الهلال» و«النصر» السعوديان، و«العين» الإماراتي، و«الفيصلي» الأردني، و«النفط العراقي»، و«الترجي» التونسي، و«الفتح» المغربي، إضافة إلى 3 فرق أخرى سيتم تحديدهما لاحقا على أن تقسم الفرق إلى 3 مجموعات يتأهل منها الفرق المتصدرة للمجموعات وأفضل صاحب مركز ثاني إلى نصف النهائي.

يذكر أن الأمير «تركي بن خالد» الذي تولى رئاسة «الاتحاد العربي» قبل 3 أعوام يسعى إلى تسيير الدماء مجددا في عروق الاتحاد الذي توقفت أنشطته لنحو عقد من الزمان، فيما سيكون الاعتراف -في حال نيله- نقطة تحول في تاريخه.

وحظي «الاتحاد العربي» على دعم الاتحادين القاريين «الآسيوي» و«الأفريقي» لمساعيه في الحصول على «الاعتراف الدولي» والتي عززها وجود اتحادات تنال دعما من «فيفا» لخدمة أنشطة كرة القدم، وهو ما استثمره «الاتحاد العربي» للتأكيد على أن البطولة تسعى إلى خدمة اللعبة، وتسهم في تعزيز أوضاعها، وخصوصا في ظل أن هناك اتحادات عدة تشارك في البطولة تصنف من «فيفا» ضمن الاتحادات التي يتطلب تنشيط اللعبة فيها دعما لوجستيا.

المصدر | الحياة + الخليج الجديد