«جاويش أوغلو»: اتفقنا مع روسيا على دعوة أمريكا لاجتماع أستانة

صرح وزير الخارجية التركي «مولود جاويش أوغلو» بأن بلادة اتفقت مع وروسيا على دعوة الولايات المتحدة لحضور اجتماع أستانة حول التسوية السورية.

وقال «جاويش أوغلو»، للصحفيين في جنيف، اليوم الجمعة، إن «الولايات المتحدة يجب أن تكون مدعوة بالتأكيد، وهذا ما اتفقنا عليه مع روسيا»، حسبما نقلت عنه وكالة «فرانس برس».

ومن المقرر أن تنعقد محادثات أستانة حول سوريا في 23 يناير/كانون الثاني الجاري، ويشارك فيها ممثلون عن نظام «بشار الأسد» والمعارضة السورية.

في الصدد ذاته، قال المتحدث الصحفي للرئاسة الروسية (الكرملين)، «دميتري بيسكوف»، إن لدى موسكو رغبة لدعوة الولايات المتحدة لحضور اجتماع أستانة.

وأضاف المتحدث الروسي، في تصريح صحفي اليوم، أن روسيا حريصة على توسيع مشاركة كافة الأطراف المعنية بالأزمة السورية، التي لها تأثير على آفاق التسوية هناك.

وفي الـ5 من الشهر الجاري، قال وزير الخارجية الأمريكي «جون كيري» إن بلاده تشجع محادثات السلام السورية التي يجري الإعداد لها في أستانة، وتأمل بأن تسفر عن تحقيق خطوة في اتجاه السلام.

وأضاف «كيري» في مؤتمر صحفي أنه تحدث مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا «ستيفان دي ميستورا» ووزير الخارجية الروسي «سيرغي لافروف» والهدف ما زال «الوصول إلى جنيف حيث الجوهر الحقيقي للمحادثات».

وبضمانات من تركيا وروسيا، دخل اتفاق لوقف إطلاق النار في سوريا حيز التنفيذ في 30 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، ويمهد الاتفاق الطريق لمحادثات السلام الجديدة في أستانة.

وتحتضن أستانة تلك المفاوضات في 23 يناير/كانون الجاري، على أن يعقد بعدها لقاء جنيف في 8 فبراير/شباط، بإشراف «دي ميستورا».