رئيس الاركان السودانية: علاقتنا بالسعودية تسير إلى الأفضل

قال رئيس هيئة الأركان المشتركة بالجيش السوداني، الفريق أول «عماد الدين مصطفى عدوي»، إن علاقات بلاده مع المملكة العربية السعودية تسير إلى الأفضل دوما.

جاء ذلك خلال لقائه، السبت، بالسفير السعودي لدى الخرطوم «علي حسن جعفر»، على هامش تسلُم الدفعة الخامسة للمعينات الدعوية المقدمة من السعودية، للقوات المسلحة السودانية، وفقاً لمذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين.

وقدم المسؤول السوداني شكره وتقديره لقيادة السعودية وقواتها المسلحة، واصفا علاقات الخرطوم والرياض بالمتميزة، خاصة وهي ترتبط بالقربى والعقيدة والمصير المشترك.

وأكد أن التعاون بين البلدين اتخذ منحى استراتيجيا يلبي تطلعات الشعبين السوداني والسعودي، في ظروف تواجه فيها الأمة الكثير من الأخطار والتحديات.

وأشار إلى التطور الذي شهدته علاقات التعاون العسكري، لافتا إلى مشاركة السودان في التحالف الإسلامي لمكافحة الإرهاب والتحالف العربي لإعادة الشرعية في اليمن، والمشاركات السودانية السعودية المتبادلة في المناورات والتدريبات التي تم إنجازها في الفترة السابقة.

وأبدى رئيس هيئة الأركان المشتركة استعداد السودان للمشاركة في الآليات التنفيذية لما خرجت به القمة العربية الإسلامية الأمريكية في مجال مكافحة الإرهاب، مشيدا بالدعم السعودي المتمثل في المعينات الدعوية، موجها جهات الاختصاص بتجديد مذكرة التفاهم وتوسيع مجالات التعاون بين الجانبين.

ومرارا أشاد مسؤولون سودانيون بوساطة سعودية، مهدت لقرار رفع العقوبات الاقتصادية، الذي أصدره الرئيس الأمريكي السابق، «باراك أوباما»، في الأسبوع الأخير من ولايته.

والقوات السودانية هي أكبر القوات العربية التي تشارك في المعارك البرية في مواجهات مباشرة ضد الحوثيين باليمن، حيث كان لها دور بارز في حسم عدد من المعارك وخاصة في المناطق الساحلية والجنوبية.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات