رئيس «الانتقالي الجنوبي» باليمن يبدأ زيارة للقاهرة قادماً من أبوظبي

كشفت مصادر يمنية مطلعة أن رئيس ما يُعرف بـ«المجلس الانتقالي الجنوبي» ومحافظ عدن اليمنية السابق «عيدروس الزبيدي» وصل إلى القاهرة قادماً من العاصمة الإماراتية أبوظبي.

ووفق ما نقله موقع «عدن الغد»، عن المصادر ذاتها، فإن «الزبيدي» وصل إلى القاهرة في زيارة عمل سيلتقي خلالها مسؤولين في «جامعة الدول العربية» ومسؤولين مصريين، دون الكشف عن هوية هؤلاء المسؤولين، ولا طبيعة المباحثات التي سيجريها في مصر.

وذكرت وسائل إعلام يمنية أخرى أن نائب «الزبيدي» في المجلس «هاني بن بريك» (الوزير السابق) يرافقه ضمن وفد من المجلس الانتقالي، في زيارته إلى مصر.

ووصل «الزبيدي» إلى الإمارات قبل نحو أسبوع قادماً من الرياض بعد إجراء مشاورات بشأن ما يسمى بـ«المجلس الانتقالي الجنوبي».

ويعتبر ««الزبيدي» و«بن بريك» من أهم رجال الإمارات في الجنوب اليمني؛ حيث قادا انقلابا ضد الرئيس اليمني «عبدربه منصور هادي» في عدن بالإعلان عن ما يسمى بـ«المجلس الانتقالي الجنوبي»، لإدارة شؤون الجنوب.

وأعلن الرجلان عن ذلك المجلس في 4 مايو/أيار الجاري، بعد أن أطاح بهما «هادي» من منصبيهما في 27 أبريل/نيسان الماضي؛ الأمر الذي أثار امتعاض وسخط قادة إماراتيين، وصل إلى ذروته بهجوم حاد شنه الفريق «ضاحي خلفان» نائب رئيس الشرطة والأمن العام في إمارة دبي، على «هادي»؛ حيث طالب بتغييره، زاعما أنه رئيس «يفرق ولا يجمع، وأنه سبب أزمة اليمن».

المصدر | الخليج الجديد + عدن الغد