شركة تركية تبدأ بتصدير هواتف ذكية محلية الصنع

قال «توران أردوغان» الرئيس التنفيذي لمجموعة شركات «فيستل» التركية يوم الخميس، إنّ شركته بدأت بتصدير الهواتف الذكية المحلية الصنع، وأنّ الشركة أرسلت عيّنات إلى كل من دول الجمهوريات التركية وجورجيا وبولونيا وبعض الدول الأوروبية.

وأوضح «أردوغان» أنّ الشركة ستتمكّن خلال الفترة المقبلة من الوصول إلى أرقام مرتفعة في تصدير الهواتف الذكية التي تنتجها، موضحاً أنّ استثمارات كبيرة وُضعت حيّز التنفيذ من أجل رفع القدرة التنافسية للشركة في سوق الهواتف الذكية التركية، التي وصلت مبيعاتها إلى 12 مليون هاتف سنوياً.

ولفت «أردوغان» إلى أنّ العديد من الشركات المنتجة للتلفزيونات اتجهت في الآونة الأخيرة إلى إنتاج الهواتف الذكية، مشيراً إلى أنّ شركته أيضاً تندرج ضمن هذه القائمة، وأنّهم يهدفون إلى تحقيق نمو سريع في هذا المجال، رغم أنّ نسبة إنتاج الشركة من هذه الهواتف وصلت خلال فترة قصيرة إلى 5 بالمئة من إجمالي الهواتف الذكية الموجودة في السوق التركي.

وتابع «أردوغان» في هذا السياق قائلاً: «النمو الحاصل في سوق الهواتف الذكية فاق النمو الحاصل في سوق التلفزيونات بأربعة أضعاف، شركتنا تتصدّر قائمة الشركات التي تنتج التلفزيونات، ويستحوذ إنتاجنا على 30 بالمئة من الأجهزة الموجودة في سوق التلفزيونات داخل تركيا، وعلينا أن نزيد من حصص شركتنا في سوق الهواتف الذكية ونحقق نمواً سريعاً في هذا القطاع، فنحن نعتبر أنّ تطوير انتاج الهواتف النقالة، أحد أهم محركات النمو».

وأشار إلى أن الهواتف التي تنتجها شركته تستحوذ على 5% من إجمالي الهواتف الموجودة في السوق المحلية، خلال الفترة الحالية، مضيفًا: «نهدف إلى رفع هذه النسبة إلى 10% خلال المرحلة الأولى من التطوير، ونخطط لإنتاج 4 ملايين هاتفاً سنوياً، بحيث نصدّر 3 مليون منها إلى الخارج، ونضخ الأسواق الداخلية بمليون جهاز».

وأكّد «أردوغان» أنّ شركته تستعد حالياً للمشاركة في المؤتمر والمعرض العالميين للجوال الذي سيقام في مدينة برشلونة الإسبانية في شباط/ فبراير القادم، مبيناً أنهم يعتزمون فتح جناح كبير في المؤتمر، وأنهم سيعرضون نماذج لثلاثة أنواع من الجيل الجديد للهواتف الذكية.

وأعرب «أردوغان» عن اعتقاده بأنّ النماذج الجديدة التي ستعرض في معرض برشلونة المنتظر، ستكون وسيلة لحمل الشركة خطوة نحو الأمام، لما لهذه الهواتف الجديدة من خصائص مختلفة تميزها عن باقي الهواتف الذكية، مضيفاً أنّ المعرض سيساهم أيضاً في نمو صادرات الشركة من هذه الهواتف.

وأردف: «شركة فيستل بدأت بإنتاج التلفزيونات الذكية منذ 5 سنوات وحظيت هذه الأجهزة بإقبال كبير من قِبل المستهلكين، وأعتقد أنّ الانتقال إلى إنتاج الهواتف الذكية لن يكلفنا المزيد ولن نجد صعوبات في تصنيعها بكميات كبيرة لأننا نستخدم التكنولوجيا ذاتها في تصنيعهما».

المصدر | الخليج الجديد+ الأناضول