صحف السعودية تبرز برنامج الصكوك وتعديل تسعير النفط وزيادة معدلات الطلاق

اهتمت الصحف السعودية، الصادرة اليوم الأإربعاء، بإجراء خادم الحرمين الشريفين الملك «سلمان بن عبدالعزيز»، اتصالاً هاتفياً أمس، بالرئيس الروسي «فلاديمير بوتين»، أعرب خلاله عن خالص عزائه ومواساته في ضحايا الهجوم الإرهابي الذي وقع في مترو سان بطرسبورغ، وما نتج منه من ضحايا وإصابات.

وأبرزت الصحف لقاء الملك «سلمان»، أمس بقصر اليمامة في الرياض، وفداً من مجموعة الشرق الأوسط في حزب المحافظين البريطاني برئاسة «هيلين ويتلي»، حيث تناول اللقاء، استعراض علاقات الصداقة بين البلدين، وأوجه التعاون، وبخاصة بين مجلس الشورى السعودي، والبرلمان البريطاني.

كما أشارت إلى لقاء الأمير «محمد بن نايف بن عبد العزيز» ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودي، والأمير «محمد بن سلمان» وولي ولي الهد السعودي النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدافع، أمس في العاصمة الرياض، رئيسة وزراء بريطانيا «تيريزا ماي»، حيث بحثوا في لقائين منفصلين، سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في المجالات كافة.

ولفتت الصحف، إلى استقبل الأمير «بن نايف» والأمير «بن سلمان»، في لقائين منفصلين، وفداً من مجموعة الشرق الأوسط في حزب المحافظين البريطاني برئاسة «هيلين ويتلي»، وبحث اللقاء كثيرا من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

كما أشارت الصحف، إلى بحث الأمير «بن نايف» الرئيس الفخري لمجلس وزراء الداخلية العرب رئيس وفد المملكة المشارك في اجتماعات الدورة الـ«34» لمجلس وزراء الداخلية العرب، مع وزير الداخلية التونسي «الهادي المجدوب»، سبل تعزيز التعاون الأمني المشترك بين البلدين الشقيقين، بخاصة فيما يتعلق بمكافحة التطرف ومحاربة الإرهاب.

ولفتت الصحف، إلى استقبال الأمير «بن سلمان»، في مكتبه بالمعذر، وزير الدفاع الأذربيجاني الفريق أول «ذاكر حسنوف»، حيث استعرض الجانبان علاقات التعاون بين البلدين، خاصة في المجالات الدفاعية والسبل الكفيلة بتطويرها.

نقلت الصحف، عن مصادر بقطاع النفط، قولها إن السعودية أكبر بلد مصدر للخام في العالم، تخطط لتغيير آلية تسعير نفطها المتجه إلى أوروبا اعتباراً من يوليو/ تموز المقبل، في إطار جهود لزيادة جاذبية الخام السعودي من خلال تيسير التحوط أمام العملاء.

وكشفت الصحف، أن مكتب إدارة الدين العام في وزارة المالية، أتم إنشاء برنامج دولي لإصدار الصكوك، وتعيين عدد من البنوك الاستثمارية العالمية والمحلية لتنسيق سلسلة من الاجتماعات مع مستثمري الدخل الثابت، والتي ستبدأ من يوم الأحد المقبل.

ولفتت الصحف، إلى بدء وزارة الإسكان، الثلاثاء، في تحصيل فواتير رسوم الأراضي البيضاء في مدينة الرياض، مشيرة في تغريدة على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إلى أن التحصيل سيكون من طريق نظام «سداد».

كما نقلت الصحف، عن «أحمد حسين مندورة»، مستشار وزير الإسكان والرئيس التنفيذي لوحدة الشراكات مع القطاع الخاص، عن طرح الوزارة ثلاثة برامج تطويرية بالشراكة مع القطاع الخاص لزيادة نسبة التملك.

وأبرزت الصحف، حديث عضوة مجلس الشورى الدكتورة «فاطمة الشهري»، التي كشفت فيه أن فتاوى الطلاق في البلاد سجلت معدلات قياسية، إذ تبلغ في العام 5317 فتوى، بواقع 15 فتوى يومياً، موضحة أن عدد فتاوى الطلاق يختلف من شهر إلى آخر.

كما كشفت الصحف، أن إصدار التراخيص اللازمة لافتتاح الأندية الرياضية النسائية، سيكون خلال أبريل/ نيسان الجاري.

وأبرزت الصحف، ​تسلم خادم الحرمين الشريفين، جائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الإسلام لهذا العام، نظير عنايته بخدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما، واهتمامه بالسيرة النبوية، ودعمه لمشروع الأطلس التاريخي للسيرة النبوية.

تعزية «بوتين»

البداية مع صحيفة «اليوم»، التي أشارت إلى إجراء خادم الحرمين الشريفين الملك «سلمان بن عبدالعزيز»، اتصالاً هاتفياً أمس، بالرئيس الروسي «فلاديمير بوتين»، أعرب خلاله عن خالص عزائه ومواساته في ضحايا الهجوم الإرهابي الذي وقع في مترو سان بطرسبورغ، وما نتج منه من ضحايا وإصابات.

كما عبّر عن استنكار المملكة وإدانتها الشديدين لهذه الأعمال الإرهابية.

وجدد الملك «سلمان»، موقف المملكة الثابت والرافض للإرهاب بأشكاله وصوره كافة، وأهمية تكثيف الجهود الدولية لمواجهته والقضاء عليه.

من جهته قدم «بوتين» شكره إلى خادم الحرمين الشريفين، على مشاعره النبيلة.

كما جرى خلال الاتصال الهاتفي مناقشة العلاقات الثنائية والتعاون بين البلدين في مكافحة الإرهاب، وعدد من المواضيع والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

من جهته، أعلن المكتب الصحافي لـ«الكرملين» أن خادم الحرمين الشريفين و«بوتين»، أكدا خلال الاتصال أهمية تكثيف الجهود الدولية لمكافحة خطر الإرهاب.

وقال بيان «الكرملين» إن «زعيمي الدولتين أكدا أهمية تكثيف الجهود الدولية لمكافحة خطر الإرهاب، كما تم مناقشة الاتصالات القادمة على مختلف المستويات، وأكد بوتين خلال الاتصال الدعوة إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لزيارة روسيا».

وأشار الجانبان إلى اهتمامهما بتعزيز التعاون السياسي والتجاري والاقتصادي بين البلدين.

«ماي» في السعودية

أما صحيفة «الشرق الأوسط»، فأبرزت لقاء الملك «سلمان»، أمس بقصر اليمامة في الرياض، وفداً من مجموعة الشرق الأوسط في حزب المحافظين البريطاني برئاسة «هيلين ويتلي»، حيث تناول اللقاء، استعراض علاقات الصداقة بين البلدين، وأوجه التعاون، وبخاصة بين مجلس الشورى السعودي، والبرلمان البريطاني.

فيما التقى الأمير «محمد بن نايف بن عبد العزيز» ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودي أمس في العاصمة الرياض، رئيسة وزراء بريطانيا «تيريزا ماي»، وبحث الجانبان، سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في المجالات كافة.

كما تطرق اللقاء إلى التعاون المشترك لمكافحة التطرّف ومحاربة الإرهاب، إلى جانب استعراض مستجدات الأحداث في المنطقة وموقف البلدين منها.

إلى ذلك، استقبل الأمير «بن نايف» ولي العهد، بوزارة الداخلية وفداً من مجموعة الشرق الأوسط في حزب المحافظين البريطاني برئاسة «هيلين ويتلي»، وبحث اللقاء كثيرا من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

من جهته، التقى الأمير «محمد بن سلمان بن عبد العزيز»، ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي، في الرياض مساء أمس، رئيسة وزراء بريطانيا «تيريزا ماي»، وتناول اللقاء العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها، بالإضافة إلى مستجدات الأوضاع في المنطقة، والجهود المبذولة من البلدين لتحقيق الأمن والاستقرار بالمنطقة، وعلى رأسها محاربة الإرهاب.

وفي وقت سابق من أمس، اجتمع الأمير «بن سلمان» ولي ولي العهد في مكتبه بالمعذر بوفد من مجموعة الشرق الأوسط في حزب المحافظين البريطاني برئاسة «هيلين ويتلي»، واستعرض اللقاء، علاقات الصداقة السعودية — البريطانية، وأوجه التعاون في الجانب البرلماني، وعددا من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وكانت رئيسة وزراء بريطانيا «تيريزا ماي» وصلت والوفد المرافق لها في وقت سابق أمس إلى الرياض، واستقبلها بمطار قاعدة الملك سلمان الجوية الأمير «فيصل بن بندر» أمير منطقة الرياض، والأمير «محمد بن نواف» سفير السعودية في بريطانيا، والوزير الدكتور «ماجد القصبي»، والمهندس «إبراهيم السلطان» أمين منطقة الرياض، وسفير بريطانيا لدى السعودية.

لقاءات

كما أشارت الصحيفة، إلى بحث الأمير «بن نايف» الرئيس الفخري لمجلس وزراء الداخلية العرب رئيس وفد المملكة المشارك في اجتماعات الدورة الـ«34» لمجلس وزراء الداخلية العرب، مع وزير الداخلية التونسي «الهادي المجدوب»، سبل تعزيز التعاون الأمني المشترك بين البلدين الشقيقين، بخاصة فيما يتعلق بمكافحة التطرف ومحاربة الإرهاب.

جاء ذلك خلال استقبال ولي العهد بمقر إقامته في تونس وزير الداخلية التونسي والوفد المرافق له، كما جرت مناقشة الموضوعات المتعلقة باجتماعات مجلس وزراء الداخلية العرب الـ«34».

وفي وقت سابق من أمس وصل الأمير «بن نايف»، إلى تونس، ليرأس وفد السعودية المشارك في اجتماعات الدورة الرابعة والثلاثين لمجلس وزراء الداخلية العرب التي تبدأ أعمالها اليوم في العاصمة التونسية.

وفي سياق آخر، التقى الأمير «بن سلمان»، في مكتبه بالمعذر، وزير الدفاع الأذربيجاني الفريق أول «ذاكر حسنوف».

واستعرض الجانبان علاقات التعاون بين البلدين، خاصة في المجالات الدفاعية والسبل الكفيلة بتطويرها.

تسعير النفط

إلى ذلك، نقلت صحيفة «الرياض»، عن مصادر بقطاع النفط، قولها إن السعودية أكبر بلد مصدر للخام في العالم، تخطط لتغيير آلية تسعير نفطها المتجه إلى أوروبا اعتباراً من يوليو/ تموز المقبل، في إطار جهود لزيادة جاذبية الخام السعودي من خلال تيسير التحوط أمام العملاء.

وأضافت المصادر لوكالة «رويترز»، أن شركة «أرامكو» الحكومية العملاقة ستبدأ تسعير صادراتها إلى أوروبا بناءً على تسوية خام برنت القياسي في بورصة إنتركونتننتال، وذلك بعد سنوات من تسعير نفطها بناءً على المتوسط المرجح لخام برنت.

وتابعت أن السعرين المرجعيين جزء من خام القياس العالمي مزيج برنت المستخدم في تسعير معظم النفط الخام في العالم.

وستتيح تلك الخطوة، التي سيبدأ تنفيذها في الأول من يوليو/ تموز، لمشتري الخام السعودي في أوروبا التحوط بشكل أفضل.

وقال مصدر نفطي مطلع (طلب عدم الكشف عن هويته): «يتحول السعوديون إلى تلك التسوية لأن هناك صعوبة في التحوط في التسعير بناءً على المتوسط المرجح لخام برنت». وأكد مصدران آخران بالقطاع التغيير المزمع من الأول من يوليو/ تموز المقبل.

برنامج الصكوك

كما كشفت الصحيفة، أن مكتب إدارة الدين العام في وزارة المالية، أتم إنشاء برنامج دولي لإصدار الصكوك.

ولفتت وزارة المالية، إلى أنه كجزء من هذا البرنامج، قام المكتب بتعيين عدد من البنوك الاستثمارية العالمية والمحلية لتنسيق سلسلة من الاجتماعات مع مستثمري الدخل الثابت، والتي ستبدأ من يوم الأحد المقبل.

وأضافت المصادر أنه تم تكليف هذه البنوك الاستثمارية بإدارة وترتيب أول طرح للصكوك الدولية المقومة بالدولار الأمريكي ضمن هذا البرنامج، وسيتم بعد هذه الاجتماعات طرح تلك الصكوك وذلك بناء على ظروف أسواق المال.

فيما كشفت صحيفة «الاقتصادية»، عن أسماء المصارف الأجنبية المشاركة في اجتماعات مع مستثمري الدخل الثابت للتسويق لأول طرح صكوك دولية مقومة بالدولار.

وأوضحت نقلا عن وزارة المالية، أن قائمة المصارف شملت كلا من «جي بي مورجان»، و«إتش إس بي سي»، و«سيتي بنك»، و«بي إن بي باريبا»، و«دويتشه بنك»، إضافة إلى «إن سي بي كابيتال» (الأهلي كابيتال).

الأراضي البيضاء

فيما لفتت صحيفة «عكاظ»، إلى بدء وزارة الإسكان، الثلاثاء، في تحصيل فواتير رسوم الأراضي البيضاء في مدينة الرياض، مشيرة في تغريدة على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إلى أن التحصيل سيكون من طريق نظام «سداد»، عبر فروع المصارف، من خلال مفوتر الوزارة رقم 171، أو عبر أجهزة الصرف الآلي، أو من طريق المواقع الإلكترونية للمصارف.

وأصدرت الوزارة الأسبوع الماضي أولى فواتير البرنامج في مرحلته الأولى بالعاصمة، التي تشمل الأراضي الواقعة داخل النطاق الجغرافي المحدد من الوزارة ولم تُطور، وتبدأ مساحاتها من 10 آلاف متر مربع فأكثر، وذلك بعد استكمال إجراءات الفرز والتقييم للأراضي المسجّلة حتى نهاية فترة التسجيل المحددة في اللائحة التنفيذية بستة أشهر انتهت في 13 من ربيع الأول الماضي.

وبلغ مجموع الأراضي الخاضعة في الرياض 245، بمساحة جاوزت 100 مليون متر مربع، وتعكف الوزارة حالياً على فرز الأراضي التي سجلت بعد 13 من ربيع الأول الماضي، وحصر وإيجاد المخالفين لأحكام النظام واللائحة ممن لم يسجلوا أراضيهم حتى الآن.

وأوضح المشرف العام على برنامج رسوم الأراضي البيضاء «محمد المديهيم»، أنه سيعلن عن الفواتير الخاصة في جدة والدمام منتصف شهر رجب المقبل، في حين أكد أن عملية فرز الأراضي المسجّلة أظهرت أن بعضها ليست خاضعة للنظام لأسباب عدة، منها وقوعها خارج النطاق المستهدف، وبعضها أقل من المساحة المحددة، وبعضها في مدن لم تحدد بعد، وبعضها لديها استثناءات نظامية حددتها اللائحة.

تطوير الإسكان

كما نقلت صحيفة «الجزيرة»، عن «أحمد حسين مندورة»، مستشار وزير الإسكان والرئيس التنفيذي لوحدة الشراكات مع القطاع الخاص، عن طرح الوزارة ثلاثة برامج تطويرية بالشراكة مع القطاع الخاص لزيادة نسبة التملك.

واستعرض «مندورة» خلال لقاء له مؤخرًا في غرفة الرياض برامج الشراكة للمطورين العقاريين مع وزارة الإسكان وهي: تحفيز المطورين العقاريين على تطوير أراضي القطاع الخاص، والشراكة مع المطورين العقاريين على أراضي الوزارة، والشراكة مع كبار ملاك الأراضي الخاصة «الأراضي البيضاء».

وبين أن الوزارة حددت أدوات لدعم لكل برنامج، وكذلك وضعت آلية لتأهيل المطورين العقاريين من خلال القدرات التنظيمية وكفاءة الجودة والقدرات المالية وسجل الإنجازات في مجال التطوير العقاري والمنهج المتبع في التطوير العقاري في سياق المنافسة.

فتاوى الطلاق

أما صحيفة «الحياة»، فنقلت عن عضوة مجلس الشورى الدكتورة «فاطمة الشهري»، كشفها أن فتاوى الطلاق في البلاد سجلت معدلات قياسية، إذ تبلغ في العام 5317 فتوى، بواقع 15 فتوى يومياً، موضحة أن عدد فتاوى الطلاق يختلف من شهر إلى آخر، وكانت في أدنى معدلاتها في شهري رمضان وذي الحجة، إذ تراجعت إلى النصف.

وطالبت «الشهري»، بإجراء دراسات تخصصية لهذه القضية، بناء على المعطيات التي سيتم إدخالها في المرجع الإلكتروني للمستفتين، على أن تكون الدراسات ضمن الأبحاث العلمية التي تصدرها الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء، بالتعاون مع المركز الوطني للأبحاث والاستشارات الاجتماعية.

وشددت على ضرورة إيجاد حلول تحد من نسب الطلاق المرتفعة، لافتة إلى أن عدد الأبحاث والكتب والفتاوى التي طبعت ووزعتها الرئاسة في عام التقرير تجاوزت 3 ملايين، بعد عناوين بلغت 394 عنواناً.

وأضافت: «جداول المطبوعات في تقرير الرئاسة العامة للبحوث العلمية تتضمن بحوثاً تتكلم عن الطلاق بشكل تأصيلي، ولا تتضمن دراسة تحليلية لظاهرة اجتماعية تفاقمت وتشكّل واقعاً مؤلماً».

وحثت «الشهري» الرئاسة العامة للبحوث العملية والإفتاء على التنسيق مع وزارة الثقافة والإعلام والقنوات الفضائية وقنوات التواصل الاجتماعي، لإعداد مواد مرئية عالية الجودة للقضايا المهمة للوطن وللأمة مثل الأمن الفكري، وحرمة الدماء، والإرهاب.

الأندية النسائية

كما كشفت الصحيفة، أن إصدار التراخيص اللازمة لافتتاح الأندية الرياضية النسائية، سيكون خلال أبريل/ نيسان الجاري.

وقال مصدر في الهيئة العامة للرياضة (فضل عدم ذكر اسمه): «كل إجراءات وشروط ومتطلبات إنشاء وافتتاح الأندية الرياضية النسائية ستصدر متزامنة مع بدء منح التراخيص».

وبدأت العديد من الأندية الرياضية استعداداتها باتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة لتحويل بعض فروعها إلى أندية رياضية نسائية، إذ كشف «عبدالمحسن الحقباني» رئيس مجلس إدارة شركة «لجام» للرياضة المالك والمشغل لأندية «وقت اللياقة» في تصريحات صحفية سابقة، عن جاهزية شركته لافتتاح 100 نادٍ نسائي على مستوى المملكة، مشترطاً «الحصول على الرخصة بشكل رسمي من الهيئة العامة للرياضة».

ولفت إلى امتلاكه خطة استراتيجية لتنفيذ الأندية النسائية خلال مدة لا تتجاوز 6 سنوات، موضحاً أنه يستهدف مئات الآلاف من المشتركات ابتداء من سن 6 أعوام فما فوق، في حين بدأت شركته في تعليق لوحات لـ«السيدات» على بعض الفروع.

جائزة خدمة الإسلام

أما صحيفة «المدينة»، فأبرزت ​تسلم خادم الحرمين الشريفين، جائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الإسلام لهذا العام.

وجاء اختيار الملك «سلمان»، نظير عنايته بخدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما، واهتمامه بالسيرة النبوية، ودعمه لمشروع الأطلس التاريخي للسيرة النبوية، وإنشائه لمجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية بالمدينة المنورة لحفظ التراث العربي والإسلامي، وإنشائه لمركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، وسعيه الدائم لجمع كلمة العرب والمسلمين لمواجهة الظروف الصعبة التي تمر بها الأمتان الإسلامية والعربية.

وكان خادم الحرمين الشريفين قد رعى مساء أمس في الرياض حفل جائزة الملك فيصل العالمية في دورتها الـ39 لهذا العام.

والتقى خادم الحرمين الشريفين الفائزين في فروع جائزة الملك فيصل العالمية، مرحبًا بالجميع في المملكة العربية السعودية، وهنأهم بنيلهم جوائز الملك فيصل العالمية في مختلف فروعها.

المصدر | الخليج الجديد