طيران الإمارات: يمكن سفر ركاب من دول مشمولة بحظر على طائرات متجهة لأمريكا

قالت شركة طيران الإمارات يوم الخميس إن مسؤولين أمريكيين أبلغوا الشركة بإمكان سفر الركاب من الدول المشمولة بأحدث قرار حظر أصدره الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على طائرات متجهة للولايات المتحدة بعدما أوقف قاضيان اتحاديان تنفيذ القرار.

وقبل ساعات من الموعد المقرر لبدء سريان الحظر الأمريكي المعدل على دخول الوافدين من ست دول تقطنها أغلبية مسلمة إلى الولايات المتحدة، أصدر قاضيان في هاواي وميريلاند الأربعاء والخميس أمرا بوقف تنفيذه.

وقالت متحدثة باسم طيران الإمارات في بيان إن إدارة الجمارك وحماية الحدود بالولايات المتحدة أصدرت لاحقا تقريرا قالت فيه إن مواطني إيران وليبيا وسوريا والصومال والسودان واليمن سيتم قبول سفرهم إلى الولايات المتحدة إذا كانت معهم وثائق السفر اللازمة.

وأضافت المتحدثة أن طيران الإمارات ستلتزم بما ورد في هذا التقرير.

زفي وقت سابق، قال «تيم كلارك» رئيس شركة طيران الإمارات إن أمر حظر السفر الذي أصدره الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» كان له تأثير كبير على معدلات حجوزات السفر للولايات المتحدة على طيران الإمارات وإن الشركة لم تتعاف بشكل كامل بعد من التأثيرات.

وقال «تيم كلارك» إن الأمر الأمريكي الأول الخاص بالسفر شهد انخفاض معدل الحجز 35% بين عشية وضحاها. التأثير كان فوريا.

ووقع الرئيس الأمريكي الأسبوع الماضي أمرا تنفيذيا يمنع مواطني 6 دول ذات أغلبية مسلمة من دخول الولايات المتحدة.

ويشمل المنع الجديد اليمن والسودان وسوريا والصومال وليبيا وإيران، ويحظر على مواطني البلدان المذكورة الدخول إلى أراضي الولايات المتحدة لمدة 90 يوما.

وتم استثناء العراقيين وحاملي البطاقة الخضراء من قرار حظر السفر الجديد. كما لا يشمل القرار حاملي بطاقة الإقامة الدائمة، ولا يشمل المقيمين بشكل قانوني وحاملي الإقامة.

وألغى القرار بند إعطاء الأولوية للاجئي الأقليات الدينية القادمين من الدول المسلمة.

يذكر أنه سبق لـ«دونالد ترامب» وعلق دخول اللاجئين عامة إلى الولايات المتحدة أربعة أشهر، وحظر حتى أجل غير مسمى دخول اللاجئين السوريين إلى بلاده، كما علق منح التأشيرة الأمريكية لمواطني 7 بلدان بذريعة حماية الأمريكيين من الهجمات الإرهابية، وهو ما أثار غضبا عارما داخل الولايات المتحدة.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز