«عبدالله الثاني» يبحث مع «ترامب» هاتفيا الجهود المبذولة من أجل إنهاء الأزمة السورية

بحث الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب»، وملك الأردن «عبد الله الثاني»، في اتصال هاتفي، الجهود المبذولة من أجل إنهاء الأزمة السورية.

وذكر بيان صادر عن البيت الأبيض، الأربعاء، أن الزعيمين أكدا على استمرار التعاون الوثيق في المجالات المشتركة بين بلديهما.

وأضاف أن «ترامب» و«عبد الله الثاني» تناولا الجهود المبذولة من أجل إنهاء الأزمة السورية ووضع حد للعنف، وتهيئة الظروف من أجل تحقيق توافق مستدام.

وأشار إلى أنهما تناولا الزيارة المزمعة قريبًا للرئيس الأمريكي إلى الشرق الأوسط، لافتًا إلى تأكيد الأخير على التزام بلاده باستقرار وأمن ورخاء الأردن.

كما شكر «ترامب» ملك الأردن على ما قدمه من إسهامات في مجال مكافحة تنظيم «الدولة الإسلامية».

ومن المنتظر أن يجري الرئيس الأمريكي أول جولة خارجية له بعد توليه منصبه، في الشرق الأوسط وأوروبا، يبدأها الجمعة، من المملكة العربية السعودية، وتشمل أيضًا إسرائيل والفاتيكان.

وكان الملك «عبد الله الثاني» قد أجرى محادثات في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) في يناير/كانون ثاني الماضي، ليكون أول زعيم عربي يتفاعل شخصيا مع الإدارة الأمريكية الجديدة بقيادة الرئيس «دونالد ترامب». وحضر الملك عبد الله إفطارا خاصا مع نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس ثم التقى بوزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس في البنتاغون.

المصدر | الخليج الجديد+ الأناضول