قطر تتوقع حضور 1.3 مليون مشجع لـ«كأس العالم 2022»

تستعد قطر مساء اليوم لافتتاح إستاد خليفة الدولي بعد إعادة تأهيله، وهو أول ملعب جاهز لاستضافة كأس العالم 2022 التي تقام للمرة الأولى في المنطقة، والذي تتوقع الدوحة قدوم 1,3 مليون مشجع لمتابعته.

وسيستضيف الملعب الذي أنشئ في العام 1976 وأعيد تأهيله بشكل كامل وتزويده بنظام تكييف متطور شكل أحد محاور الملف القطري المقدم لاستضافة البطولة الكروية الأبرز عالمياً، نهائي كأس أمير البلاد الجمعة بين فريقي الريان والسد. وسيقام للمناسبة احتفال مقتضب في الملعب الذي يتسع لـ40 ألف متفرج، بحضور أمير البلاد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ويشمل الحفل عرضاً لتاريخ الملعب ومقطوعة موسيقية قبيل انطلاق المباراة.

وستشكل الحفلة والنهائي فرصة لإظهار الملعب بحلته الجديدة قبل نحو 2022 يوماً على انطلاق البطولة المرتقبة، التي منحت قطر حق استضافتها في العام 2010. وعشية المباراة، أقامت اللجنة العليا للمشاريع والإرث المنظمة لكأس العالم، جولة للصحافيين في الملعب.