قطر وعمان تعلنان أسعار الوقود لشهر سبتمبر 2016

أعلنت وزارة الطاقة والصناعة القطرية، عن أسعار الوقود لشهر سبتمبر/أيلول المقبل، وذلك للشهر الخامس بعد الإعلان عن إعادة هيكلة أسعار الوقود في السوق المحلية وربطها بأسعار السوق العالمية.

وأبقت الوزارة على سعر الديزل والجازولين سوبر «95» دون تغيير، في حين خفضت سعر الجازولين الممتاز «91» بنسبة 4%، وفقا لموقع «أرقام».

وكانت وزارة الطاقة والصناعة القطرية أعلنت عن إعادة هيكلة أسعار الوقود في السوق المحلية، وربطها بأسعار السوق العالمية للمشتقات النفطية اعتبارا من مايو/أيار 2016.

هذا، وأعلنت سلطنة عمان، اليوم الأبعاء، عن رفع أسعار البنزين المحلية، العادي والممتاز، في شهر سبتمبر/أيلول المقبل، فيما أقرت خفضا لأسعار الديزل.

وبحسب وزارة النفط والغاز العمانية عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، سجل سعر لتر البزين نوع ممتاز (M-95) للشهر المقبل ارتفاعا بلغ 4 بيسات مقارنة مع أغسطس/آب الجاري، إلى 170 بيسة (44.2 سنتا) و5 بيسات للنوع العادي (M-90) إلى 161 بيسة (41.8 سنتا).

وانخفض سعر اللتر الواحد من الديزل بقيمة بيستين اثنتين إلى 176 بيسة (45.7 سنتا).

وأعلنت سلطنة عمان، عن بدء تحرير أسعار الوقود اعتبارا من مطلع في يناير/كانون ثاني الماضي، واعتماد آلية للتسعير شهريا بحسب تغييرات أسعار الوقود في السوق العالمية، ويشمل قرار تحرير الأسعار مادتي البنزين (المستخدم كوقود للسيارات) والديزل.

وتعتبر سلطنة عمان أكبر دولة منتجة للنفط في الشرق الأوسط من خارج منظمة «أوبك»، حيث يبلغ إنتاجها حوالي مليون برميل يوميا.

وتتوقع السلطنة عجزا في الميزانية بقيمة 8.6 مليارات دولار هذا العام، مقارنة مع 11.7 مليارات دولار في 2015.

وتبنت السلطنة إجراءات لخفض الإنفاق وزيادة الدخل من بينها خفض الدعم على الوقود والكهرباء.

وتواجه سلطنة عمان ضغوطا مالية قوية بعد تراجع أسعار النفط بحدة، وتسعى لإجراء إصلاحات مالية متنوعة الجوانب لاسيما فيما يتعلق بضبط الإنفاق.