«كيري»: جميع الأطراف في اليمن التزمت بتجديد الهدنة

صرح وزير الخارجية الأمريكي «جون كيري»، بأن جميع الأطراف في اليمن التزمت بتجديد وقف الأعمال العدائية، الذي بدأ السبت الماضي لفترة أولية قدرها 48 ساعة.

جاء ذلك، فيما أكد المتحدث باسم «التحالف العربي» اللواء «أحمد عسيري»، انتهاء هدنة الـ48 ساعة، وعدم تمديدها لانتفاء شروط التمديد.

وقال «كيري» في بيان نشره الحساب الرسمي للخارجية الأمريكية على «تويتر»: «أرحب بإعلان كافة الأطراف في اليمن التزامها بتجديد وقف الأعمال العدائية، الذي بدأ السبت الماضي، لفترة أولية قدرها 48 ساعة».

وأضاف: «أطالب كل الأطراف بالالتزام بوقف الأعمال العدائية الذي سيسمح بتوصيل الإغاثة الإنسانية وسيساعد على استئناف مباحثات السلام».

وأكد «كيري» أن الولايات المتحدة تقف بجوار شعب اليمن، وتدعم بشدة جهود مبعوث «الأمم المتحدة»، «إسماعيل ولد الشيخ أحمد»، للوصول لاتفاق شامل باستخدام خارطة الطريق أساسا للحوار.

وقال: «ندرك أن الوصول لحل مستقر ودائم يتطلب تنازلات، ونشجع كل الأطراف للسعي لحل وسط، يركز على صالح بلدهم ومستقبل أفضل لشعب اليمن».

ويسعى «كيري» إلى تطبيق بنود اتفاق مسقط، الذي رعاه، الاثنين الماضي، بين جماعة «أنصار الله الحوثيين»، و«التحالف العربي»، والوصول إلى مشاورات نهاية نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، وتشكيل حكومة وحدة وطنية في صنعاء قبيل حلول العام 2017.

هذا، ولا يعرف من هي الأطراف التي أعلنت التزامها بتجديد وقف الأعمال القتالية، حيث لم يصدر بيان رسمي من الحكومة اليمنية أو «الحوثيين» بهذا الشأن.

وكانت طائرات «التحالف العربي» قد شنت، صباح اليوم الاثنين، سلسلة من الغارات على العاصمة اليمنية صنعاء، وذلك قبيل ساعات من انتهاء الهدنة.

ونقلت وكالة «رويترز» عن سكان محليين، إن الطائرات قصفت قواعد عسكرية في جبل مطل على المدينة وهزت قوة الانفجارات المباني في عدة أحياء.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول