مؤسس «فيسبوك» ينتقد حظر الإمارات لمكالمات الصوت والفيديو عبر «واتس آب»

انتقد «مارك زوكربيرغ» مؤسس موقع التواصل الاجتماعي الشهير «فيسبوك» ومديره التنفيذي، حجب الخاصية الجديدة للاتصال بالصوت والصورة في الإمارات، عبر تطبيق «واتس آب» التابع للموقع.

ونقلت وكالة «بلومبيرغ»، أن «زوكربيرغ»، أعلن الثلاثاء الماضي أن الخاصية سيتم تفعيلها في 180 دولة حول العالم عبر تطبيق «واتس آب»، وهو ما دفع أحد مستخدمي التطبيق في الإمارات إلى الرد على المنشور الذي كتبه «زوكربيرغ» على موقع «فيسبوك» شاكياً من عدم توفر الخاصية في الإمارات.

«زوكربيرغ» رد على التعليق ساخرا: «ينبغي أن تشكر حكومتك على ذلك».

وكانت هيئة الاتصالات الإماراتية، حظرت في سبتمبر/ أيلول 2014 خدمة الاتصال «فايبر»، قبل أن تحظر كذلك برنامج «سكايب» وبرامج أخرى، في مايو/ أيار 2013.

وبررت الهيئة حظرها استخدام «فايبر» بالقول: «تنص السياسة التنظيمية الخاصة بخدمات الاتصال الصوتي عبر بروتوكول الإنترنت بالسماح فقط لمؤسسة اتصالات وشركة دو (المرخص لهما) من تقديم خدمات الاتصالات في الإمارات وما زالت هذه السياسة قائمة ولم يطرأ عليها أي تعديل».

كما يُعاقب بالحبس كذلك مدة لا تقل عن سنة، وبالغرامة التي لا تقل عن 50 ألف درهم ولا تزيد على مليون درهم، أو بإحدى العقوبتين كل مَن قام بالدخول غير المشروع على شبكة اتصالات، أو استغل بغير وجه حق أي خدمة من خدمات الاتصالات.

وعلى الرغم من إعلان الهيئة الإماراتية المعنية بمراقبة الاتصالات اللاسلكية، قد صرّحت سابقا بأنها ستمنح المشغلين تراخيص لطرح خاصية الاتصال بالفيديو، عبر خدمات بروتوكول الإنترنت في الشبكات التابعة لها، لكن الخاصية لم يتم تشغيلها فعلياً.

ويصعب على هيئة الاتصالات مراقبة التطبيقات عبر الانترنت، وهي التطبيقات التي يستخدمها ناشطون حقوقيون للحديث عن الانتهاكات التي تحصل بحقهم، في ظل هجمة شرسة لجهاز أمن الدولة على الناشطين الحقوقيين والسياسيين في البلاد.

المصدر | الخليج الجديد