ماليزيا: اعتقال امرأة من ميانمار يشتبه بتورطها في اغتيال شقيق زعيم كوريا الشمالية

اعتقلت الشرطة الماليزية، اليوم الاربعاء، امرأة من ميانمار، تحمل جواز سفر فيتنامي لاشتباهها في تورطها في اغتيال الآخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية ، «كيم جونج أون

».

وصرحت الشرطة الماليزية أن المُشتبه بها، تدعى «دوان تي هوانج»، وتبلغ من العمر 28 عاماً، وتم التعرف عليها عبر الصور التي التقطتها الدوائر التلفزيونية المُغلقة في مكان اغتيال «كيم جونج أون»، بحسب مواقع.

وأضافت الشرطة أنها تبحث، ماتزال، عن شريكة أخرى للمرأة التي تم توقيفها، بالإضافة إلى عدد آخر من المُشتبه بهم، الذين يُعتقد أنهم متورطون في القتل، مرجحة أن يكون «كيم جونج نام»، قُتل مسموماً في مطار كوالالمبور الدولي.

وكانت مصادر كورية جنوبية أفادت، أمس الثلاثاء، بمقتل الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي «كيم جونغ أون» في ماليزيا.

وأوضحت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية «يونهاب» الرسمية، أن «كيم جونج نام» الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية، قد ذهب للاختباء في ماليزيا بعد إعدام عمه «جان سونج ثيك»، بحسب وكالات.

وقال مصدر حكومي كوري جنوبي نقلاً عن جريدة «الإندبندنت»، إن «كيم جونغ نام» قُتلَ، مؤكداً أنه الابن الأكبر لـ«جونغ نام»، وأضاف أن أباه كان قد نجا من محاولة اغتيال في ماكاو عام 2011.