متحدث الجيش المصري السابق يواصل انخراطه إعلاميا ويعقد قرانه على مذيعة

احتفل المتحدث العسكري المصري السابق، السبت، بعقد قرانه على مذيعة مصرية، لتكون زوجته الثانية من الوسط الإعلامي، والثالثة له في حياته.

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، أمس، صورا لحفل زفاف العميد «محمد سمير»، على مواطنته المذيعة «إيمان أبو طالب»، بإحدى دور القوات المسلحة، في حضور عدد محدود من الأقارب والأصدقاء.

وزواج «سمير» من «أبو طالب»، تاتي امتدادا لانخراط المتحدث العسكري المصري السابق، في الوسط الإعلامي، بعد زواجه الثاني الذي لم يكتمل، وكان أيضا من مذيعة مصرية.

وانخرط «سمير» في الوسط الإعلامي بشكل كبير، خلال العامين الماضيين، حيث عقد قرانه قبل عام على المذيعة المصرية «مروة سعيد»، مقدمة برنامج «تسلم الأيادي»، إلا أن الزواج لم يستمر طويلاً، وتم الطلاق بعد شهور قليلة، بحسب «هافنغتون بوست».

وتولى «سمير» رئاسة شبكة قنوات «العاصمة» في مطلع عام 2017، بعد أيام من مغادرته منصبه العسكري في يناير/ كانون الثاني 2017، والذي تولاه في يوليو/ تموز 2014، خلفاً للعقيد «أحمد محمد علي».

أما زوجته «إيمان أبوطالب»، فهي مقدمة برامج، بدأت مشوارها الإعلامي كمراسلة لقنوات دبي والكويت والبحرين، إلى أن انتقلت إلى قناة «روتانا سينما» لتقديم النشرة الفنية، ثم تولت بعدها تقديم برنامج «صبايا الخير» على قناة «المحور»، عقب مغادرة الإعلامية «ريهام سعيد» للقناة نفسها.

وأكدت «أبو طالب» في تصريحات صحفية قبل 4 أعوام أنها تتمنى ارتداء الحجاب، وكشفت عن رغبتها في التخلي عن ارتداء «الملابس الجريئة»، بحسب وصفها، خاصة بعد أن أنجبت طفلتها الأولى، من زوجها السابق المهندس «شريف إسماعيل» بعد زواج دام 6 أعوام أثمر عن طفليها «أحمد» و«نادين».

يشار إلى أن «سمير» ، كان قد تزوج قبل «أبو طالب»، و«سعيد»، من زوجته الأولى، وأم أولاده، والتي ظهرت معه في مناسبات سابقة، وظهرت صورتها في حفل زفاف ابنة المذيع «أحمد موسى» في نوفمبر 2016.

المصدر | الخليج الجديد