«مجاهدي خلق»: 14 معسكرا لتدريب الميليشيات الأجنبية في إيران

كشفت منظمة «مجاهدي خلق» المعارضة، عن وجود 14 معسكرا للقيادة وتدريب القوات غير الإيرانية للميليشيات الموالية لطهران على الأراضي الإيرانية، منها مقر هيئة قيادة تدريب العملاء الأجانب التابعة لـ«فيلق القدس» في الحرس الثوري.

وعرض القيادي في المنظمة، «رضا جعفر زادة»، خلال مؤتمر صحفي، أمس الثلاثاء، في واشنطن، صوراً التقطت من خلال الأقمار الصناعية لـ14 مركزاً تابعاً للحرس الثوري موجودة في «طهران» و«الأحواز» و«مشهد» و«بندر عباس» المطلة على مضيق هرمز، بحسب «القدس العربي».

وقال «جعفرزادة»، إن المرشد الأعلى الإيراني، «علي خامنئي»، يشرف بشكل مباشر على نشاط «هيئة قيادة تدريب العملاء الأجانب» التابعة لـ«فيلق القدس»، وأن الوحدات المختلفة التابعة لهذه الهيئة لديها علاقات واسعة مع «حزب الله» اللبناني.

وأضاف أن العميد «رحيمي» والعميد «خسرو عروج» كانا من قياديي هذه الهيئة، وأن الأخير كان قائدا لقوات الحرس الثوري في لبنان، وكانت لديه علاقات وطيدة مع قياديي «حزب الله» «عماد مغنية» و«مصطفى بدر الدين».

وتتوزع مراكز تدريب الحرس الثوري حسب جنسيات الأفراد المشاركين في التدريب ونوع التدريب، ويتم تدريب الميليشيات على الأعمال الإرهابية ومنها المتفجرات وكذلك الفنون العسكرية، بحسب «زادة».

ويتلقى المئات من جنسيات عراقية وسورية ويمنية وأفغانية ولبنانية التدريبات العسكرية شهرياً، ويتم إرسالهم للمشاركة في الدول التي تخوض فيها إيران حروبا.

وتأسست حركة المعارضة الإيرانية (مجاهدي خلق) سنة 1965، وهي أحد أكبر الحركات المعارضة للنظام الإيراني التي تنشط خارج إيران، وفي 28 أغسطس/آب عام 1993 تم انتخاب «مريم رجوي» رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية التي بدأت بالتحرك السياسي، ومنذ ذلك الحين تتخذ الحركة من باريس مقرا لها.