«مدني» يدعو 22 من دول التعاون الإسلامي إلى الاعتراف بكوسوفو

طالع الخبر على الموقع الأصلي

دعا الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، «إياد مدني»، أمس الأحد، دول المنظمة إلى دعم استقلال كوسوفو في سبيل الحفاظ على سلامة واستقرار منطقة البلقان.

ووفقاً للبيان الصادر عن وزارة الخارجية في كوسوفو، فإن تصريحات «مدني» صدرت أثناء لقائه مع وزير الخارجية الكوسوفي، «أنور هوجائي»، في زيارة للأخير إلى السعودية.

ومن ناحيته تقدم «هوجاني» بشكره إلى «مدني» لاعتراف المنظمة ببلاده كدولة مستقلة، ولدعمها مساعيها من أجل الحصول على اعتراف دولي.

وكانت كوسوفو أعلنت استقلالها عن صربيا في 17فبراير/شباط 2008، لتعترف بالأمر أكثر من مائة دولة، بما في ذلك الولايات المتحدة، المملكة المتحدة، فرنسا، ألمانيا، وتركيا.

ومن جانب آخر اعترفت أغلب دول منظمة التعاون الإسلامي، البالغ عددهم 57 دولة بكوسوفو فيما عدا 22 دولة، وهي الدول التي أبدى «مدني» استعداده إلى التعاون معها من أجل الاعتراف بكوسوفو، قائلاً إنه سيبذل جهوده من أجل إقناع تلك الدول بالاعتراف بها كدولة مستقلة وذات سيادة.

المصدر | الخليج الجديد+الأناضول