مصر.. ارتفاع عدد الأقباط النازحين من سيناء إلى 546 قبطيا

ارتفعت أعداد الأسر المسيحية النازحة عن محافظة «شمال سيناء»، شمال شرق البلاد، حتى اليوم الثلاثاء، إلى 155 أسرة، بإجمالي 546 فردا.

ولليوم الخامس على التوالي، يتواصل نزوح أسر مسيحية، عقب مقتل 7 مسيحيين على يد مسلحين مجهولين في 5 حوادث، خلال الأسابيع الأخيرة.

وتزامنت تلك الهجمات مع بث تسجيل مصور منسوب لـ«تنظيم الدولة»، الأسبوع الماضي، تضمن تهديداً باستهداف المسيحيين داخل مصر.

وقالت الكنيسة المصرية، في بيان، اليوم الثلاثاء، إن «عدد الأسر القبطية (المسيحية) النازحة من محافظة شمال سيناء إلى الإسماعيلية (المجاورة) بلغ حتى الآن 133 أسرة بإجمالي 546 فردا».

وأمس الأول الأحد قال وزير الدولة لشؤون المجالس النيابية المصري «عمر مروان»، إنه بخلاف الأسر التي نزحت إلى الإسماعيلية، فإنه تم تسكين «8 أسر في محافظة القليوبية (دلتا النيل/شمال)، 12 أسرة في محافظة أسيوط (جنوب)، وأسرتان في محافظة القاهرة»، بحسب وكالة أنباء «الأناضول».

يشار إلى أن التنظيم هدد باستهداف الأقباط خلال فيديو بثه مؤخرا وعرض فيه لقطات لمنفذ تفجير الكنيسة المصرية الذي راح ضحيته 28 قتيلا في ديسمبر/كانون أول الماضي.

وتنشط في شبه جزيرة سيناء عدة تنظيمات مسلحة، أبرزها «أنصار بيت المقدس» الذي أعلن في نوفمبر/تشرين الثاني 2014 مبايعة تنظيم «الدولة الإسلامية»، وغير اسمه لاحقا إلى «ولاية سيناء»، وكذلك تنظيم «أجناد مصر».

وقبل أيام، بث «تنظيم الدولة» تسجيلا مصورا نسبه إلى مفجر الكنيسة البطرسية شرقي القاهرة في ديسمبر/كانون الأول الماضي، يتوعد فيه أقباط مصر، كما يهاجم جماعات وحركات إسلامية منها الأزهر و«الإخوان المسلمين».

وليس هناك إحصاء رسمي عن أعداد المسيحيين في شمال سيناء، غير أن تصريحات كنيسة رسمية تقدر تعداد مسيحيي مصر بنحو 15 مليونا من بين سكان البلاد البالغ عددهم 92 مليون نسمة.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول