مصر تعلن ارتفاع الدين العام إلى نحو 3.4 تريليون جنيه

أعلن وزير المالية المصري «عمرو الجارحي»، وصول الدين العام إلى نحو 3.4 تريليون جنيه بنسبة تصل إلى 104% من الناتج المحلى الإجمالى، بالموازنة العامة للدولة عن العام المالى الجديد 2017 / 2018.

وشدد الوزير، خلال اجتماع لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب المصري، أمس الاثنين، على ضرورة إحداث التوازن فى رفع معدلات النمو إلى الأمام، وخفض نسب العجز الدين للناتج المحلى، وزيادة الاستثمارات.

وقفز معدل التضخم السنوي في مصر من 14% في أكتوبر/ تشرين أول 2016، قبل تحرير سعر صرف الجنيه، إلى 32.9% في أبريل/ نيسان الماضي، بحسب بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء (حكومي).

وبدأت مصر في سبتمبر/ أيلول 2016 في تطبيق الضريبة على القيمة المضافة، وحددت نسبتها بـ13% على أن تزيد إلى 14% ابتداء من السنة المالية المقبلة 2018/2017.

ومؤخرًا، قال البنك الدولي إنه من المتوقع أن ينمو الاقتصاد المصري بنسبة 3.9% في العام المالي الجاري 2017/2016، مقابل 4% في توقعات سابقة، مقابل 4.3% في العام المالي الماضي.

ووافق صندوق النقد الدولي، منذ أشهر، على توفير تسهيل مالي لمصر بقيمة 12 مليار دولار، على مدار 3 سنوات.

وفي مقابل هذا الإنقاذ المالي، سيكون على مصر أن تتبع نهجا تقشفيا لتقليص عجز الموازنة، الذي بلغ 11% من الناتج المحلي الإجمالي.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات