مقتل قائد كتيبة بالحرس الثوري برصاص مجهولين جنوب شرقي إيران

قتل قائد كتيبة بالحرس الثوري الإيراني، برصاص مجهولين، جنوب شرقي البلاد، مساء الاثنين.

ونقلت وكالة أنباء «إرنا»، عن مصدر أمني قوله إن «روح الله عالي» قائد كتيبة «كورين» التابعة للواء «110 سلمان»، في الحرس الثوري، لقي حتفه مساء الاثنين «برصاص مسلحين إرهابيين» على الطريق الواصل بين مدينتي زاهدان وخاش بمحافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق إيران.

وأضافت الوكالة أن اثنين من المسلحين «قُتلا على يد كوادر التعبئة (الشعبية شبه العسكرية المعروفة بالباسيج) المرافقة لقائد الكتيبة».

ولم تشر الوكالة إلى هوية الجهة التي يشتبه في تورطها في الهجوم.

وتنتشر قوات «سلمان» التابعة للقوات البرية للحرس الثوري في إقليم سيستان وبلوشستان، بدعوى حماية الحدود بين إيران وباكستان، لمنع دخول مجموعات سنية مسلحة معارضة للنظام من بينها جيش العدل البلوشي.

وتتهم طهران، جارتها باكستان، بعدم ضبط حدودها، والسماح بتسلل مقاتلي جماعة «جيش العدل» التي تشن بين حين وآخر عمليات أمنية ضد القوات الإيرانية.

وكانت كتيبة «ضيائي» التابعة لـ«جيش العدل»، أعلنت في سبتمبر/ أيلول الماضي، تنفيذها عملية في مدينة سراوران التابعة لإقليم سيستان وبلوشستان، أدت إلى مقتل 6 من قوات الحرس الثوري الإيراني وجرح اثنين آخرين.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات