ناشطون: الشيخ «حسين آل الشيخ» إمام المسجد النبوي معتقل وليس موقوفا

قال نشطون سعوديون إن الشيخ «حسين بن عبدالعزيز آل الشيخ» إمام المسجد النبوي معتقل وليس موقوفا، وذلك بسبب تغريداته التي انتقد فيها «الهيئة العامة للترفيه».

وكان إمام وخطيب المسجد النبوي الشريف في المملكة، الشيخ الدكتور «حسين آل الشيخ»، انتقد عبر حسابه بموقع «تويتر» فعاليات «كوميك كون» في جدة، التي أقيمت تحت إشراف «هيئة الترفيه».

وقال الشيخ «حسين» إن هيئة الترفيه تصرفت بشكل «مشين»، مضيفا في تغريدة إنه تصرف «لا يقره خلق كريم ولا دين، وعلى المسؤولين أن يتقوا الله».

وأضاف: «من العار أن يكون في بلاد التوحيد مثل هذه الفعاليات، التي تقوم عليها هيئة رسمية، فكيف يحصل النصر ومثل هذه الفعاليات المستهجنة دينا وخلقا تقام؟».

وتابع: «على كل أب وكل مواطن أن يقاطع مثل هذه الفعاليات غير المسؤولة، فكل إنسان مسؤول عن نفسه ورعيته، وإذا قاطع الناس الفساد انقطع بنفسه».

يشار إلى أن فعاليات «الهيئة العامة للترفيه»، التي تم إنشائها في 7 مايو/أيار 2016، تشهد صراعا محتدما بين التيارين المحافظ والليبرالي على الساحة السعودية.

ويعكس هذا الصراع جانبا مهما من التحديات التي تواجه ما تطلق عليه الدولة خطط الإصلاح؛ والتي -حسب مراقبين- ستصطدم بأنماط الثقافة والاجتماع السائدة في المملكة منذ عقود، خاصة أنها لا تقتصر على إصلاح الاقتصاد، بل تمس بصورة مباشرة دور رجال الدين الرسميين والمستقلين في المجال العام.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات