وزيرة مصرية: نسبة تعاطى الترامادول في بلادنا 76% والحشيش 54%

قالت وزيرة التضامن المصرية الدكتورة «غادة والى»، إن خطر الإرهاب لا يقل أهمية عن خطر المخدرات كون كلاهما يهدفان إلى دمار مصر والقضاء على شبابها، لافتة إلى أن الحدود المصرية طويلة جداً ويوجد لدينا أنواع كثيرة من المخدرات.

وأضافت: «من واقع المكالمات التي تأتى إلينا، وأحنا بيجيلنا مكالمات بالآلاف يومياً، 76% نسبة تعاطى الترامادول ممن يتصلوا بالعلاج.. 54% حشيش.. 35% هروين، ويوجد زيادة في نسبة تعاطى الهروين.. والنسبة ليست 100% لأن التعاطي مزدوج بين الهروين والحشيش».

وأوضحت وزيرة التضامن، خلال حوارها ببرنامج «كل يوم»، الذي يقدمه الإعلامي «عمرو أديب»، عبر فضائية ON E، وراديو نغم FM، أن الوزارة تعمل على الاستعانة بنجوم الفن والرياضة إلى جانب الأغاني في عمل حملات توعية ضد خطر تعاطى المخدرات وإدمانها من أجل الحفاظ على ثروة مصر البشرية من الدمار الذى يطالها جراء التعاطي أو الإدمان.

تصريحات والي جاءت بعد يومين من ضبط قوات الأمن المصري لأول مره مصنع يقوم بصناعة المواد المخدرة في مصر.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات