وزير الخارجية الكويتي يصل إلى طهران لبحث العلاقات الخليجية الإيرانية

وصل وزير الخارجية الكويتي الشيخ «صباح الخالد الصباح»، اليوم الأربعاء، إلى طهران في زيارة ينقل خلالها رسالة من الأمير الشيخ «صباح الأحمد الجابر الصباح» إلى الرئيس الإيراني «حسن روحاني» بشأن العلاقات الخليجية الإيرانية.

ومن المقرر أن يلتقي «الصباح» خلال زيارته نظيره الإيراني «محمد جواد ظريف»، وعددا من المسؤولين هناك، وفق ما ذكرت «وكالة أنباء فارس» الإيرانية.

من جهة أخرى، قالت «وكالة الأنباء الكويتية» (كونا) إن مساعد الخارجية الإيراني للشؤون القنصلية والبرلمانية كان في استقبال «الصباح» في مطار طهران الدولي.

وفي تصريحات له أمس بالكويت، قال «الصباح» إن الرسالة التي يحملها إلى «روحاني» تتعلق بالعلاقات الخليجية الإيرانية وأسس الحوار والتعاون بين دول الخليج وإيران.

وأضاف «الصباح»: «نحن شركاء في هذه المنطقة ولدينا مصالح مشتركة ولدينا إمكانات كبيرة، وتطبيع العلاقات وفتح حوار هو ما سيقودنا إلى توظيف كل هذه الإمكانات بما يعود بالمنفعة على الجانبين الخليجي والإيراني».

تأتي زيارة وزير الخارجية الكويتي بعد أيام من تصريح «روحاني» بأن دولا منها الكويت عرضت الوساطة في الخلافات المتصاعدة بين طهران والرياض.

وتتهم معظم دول الخليج وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية، إيران بالتدخل في الشؤون الداخلية لدول المنطقة، لاسيما البحرين، وهو ما تنفيه طهران، التي تمتلك سياسات متصارعة مع السياسات الخليجية في ملفات إقليمية، أبرزها الأزمتين السورية واليمنية.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات