وزير الدفاع المصري يصادق على حكم عسكري بإعدام 8 مدنيين

صادق وزير الدفاع المصري، «صدقي صبحي»، مؤخراً على حكم قضائي عسكري بإعدام 8 مدنيين، وذلك في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«لجنة العمليات المتقدمة»، وفق مصدر قانوني.

وبحسب وكالة «الأناضول»، كانت المحكمة العسكرية، قضت بإعدام الثمانية، من أصل 28 آخرين، متهمين في القضية، بعد أن أحالت ذات المحكمة، في 7 فبراير/شباط الماضي، أوراق القضية لمفتي الديار المصرية؛ لإبداء رأيه في إعدامهم.

من جانبه قال المحامي، والناشط الحقوقي، «عزت غنيم»، مدير التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، إن «وزير الدفاع صدقي صبحي صادق على إعدام 8 أشخاص، بينهم 2 غيابيًا، والسجن المؤبد (25 عامًا) بحق 12 آخرين بينهم 6 غيابيًا، و15 عامًا لـ 6 آخرين مع براءة اثنين».

وأشار إلى أنه من المنتظر أن تطعن هيئة الدفاع عن المتهمين على الحكم، خلال 60 يومًا عقب التصديق العسكري عليه وفق ما يقره القانون.

واعتادت المحاكم العسكرية ألا تعلن أحكامها، فيما يمنح القانون المصري حق الطعن على أحكامها.

المصدر | الأناضول