وزير الصحة السعودي: نسعى إلى رفع معدل متوسط العمر إلى 80 عام

قال وزير الصحة السعودي د. «توفيق الربيعة» أن الوزارة تسعى لأن تتحول إلى جهة معززة للصحة، بدلاً من أنها تقدم خدماتها للمرضى، وأن يكون الوعي الصحي سبب رئيسي في حياة صحية للجميع.

وأضاف د. «الربيعة» خلال رعايته مساء الإثنين حفل تكريم الفائزين في جائزة «وعي» أن أحد أهداف «الصحة» في رؤية 2030 هو السعي إلى رفع معدل متوسط العمر من 74 عاماً إلى 80 عام، حيث أن هذا الهدف صعب، ولكن أهم العوامل لتحقيقه هو رفع الوعي الصحي لدى المجتمع بكافة فئاته.

وعبر د. «الربيعة» عن فخره بإبداع شباب وشابات المملكة، وتفاعلهم مع الجائزة وهو ما يعكس الطاقات الهائلة لأبناء وبنات هذا الوطن، مشيراً إلى أن الجائزة شهدت تفاعلاً كبيراً حيث تجاوز عدد المشاركات 4000 مشاركة في مختلف مسارات الجائزة.

ولفت إلى أن تغيير الأنماط الصحية هدف رئيسي ومهم لتحقيق حياة صحية خالية من الأمراض المزمنة التي تفتك بالكثير حيث يعتبر السكري أكبر مسبب للعمى وأيضا فقدان الأطراف في المملكة، مشدداً على ضرورة تغيير بعض الممارسات البسيطة ليحقق المجتمع نمط حياة صحي، مثل المشي ، وغيرها من العادات الصحية.

وذكر وزير الصحة أن الجوال يشكل خطرا حالياً على أولياء الأمور في المنازل حيث أفرزت جيلاً لا يرغب في الحركة، ومرتهناً للأجهزة الإلكترونية، مما ينذر بجيل ينتشر فيه مرض السكري، مشدداً على أهمية الوعي في تغيير كثير من المفاهيم الخاطئة.

وكانت «الصحة» أطلقت مؤخراً جائزة (وعي)، وهي مسابقة جماهيرية لجميع أفراد المجتمع، هدفت إلى مشاركة جميع أفراد المجتمع في رفع الوعي الصحي؛ مما سيحد من الإصابة بالأمراض، ويزيد النشاط، والإنتاج الوظيفي، وستكون المسابقة في أربعة مسارات مختلفة هي: (الأفلام القصيرة، الصور الفوتوغرافية، التصاميم، الرسم).

واستهدفت الجائزة الأفراد المهتمين بتوعية المجتمع، والتأثير بشكل إيجابي، والشركات والجمعيات المهتمة بنشر الوعي الصحي ومشاركة المجتمع. وخصصت الجائزة مسارًا خاصًا بمديريات الشؤون الصحية والمدن الطبية.

المصدر | الخليج الجديد+ الرياض