وزير خارجية «ترامب» يضع «الإخوان» و«القاعدة» في خندق واحد

صرح وزير الخارجية الأميركي، «ريكس تيلرسون»، المُعين من قبل الرئيس المُنتخب «دونالد ترامب» الأربعاء، خلال جلسة تثبيت تعيينه في منصبه أمام لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ: «إن القضاء على (داعش) سيكون الخطوة الأولى في القضاء على الجماعات والأفراد الأخرى التي تسعى إلى ضرب وطننا وحلفائنا».

وأضاف «تيلرسون»: «إن زوال (داعش) يتيح لنا أيضا تصعيد اهتمامنا بفواعل آخرين من الإسلام (الراديكالي)، مثل القاعدة والإخوان المسلمين وبعض الأطراف داخل إيران»، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

وأكد وزير الخارجية الجديد، أن: «الهزيمة لن تحدث داخل المعركة فقط، يجب الفوز في حرب الأفكار أيضًا، وسوف تضمن وزارة الخارجية ذلك من خلال دعمها للمسلمين من جميع أنحاء العالم، الذين يرفضون جميع أشكال الإسلام (الراديكالي)».

وفيما يتعلق بروسيا، قال «تيلرسون»، إن: «الأنشطة الأخيرة لروسيا تتنافى مع مصالح الولايات المتحدة».

وأشار إلى أنه: «في حين تسعى روسيا إلى اكتساب الاحترام على الساحة الدولية، فإن أنشطتها الأخيرة تتنافى مع المصالح الأميركية».

المصدر | الخليج الجديد+متابعات