وفد رفيع من «غازبروم» الروسية يزور تركيا لمناقشة مشروع «السيل التركي»

http://thenewkhalij.org/ar/node/45278

قال نائب مدير شركة غازبروم الروسية، «الكسندر ميدفيديف»، إن وفدًا للشركة برئاسة مديرها التنفيذي، «أليكسي ميلر»، سيجري اليوم الأربعاء زيارة إلى تركيا، لمناقشة مشروع «السيل التركي»، لنقل الغاز الطبيعي من روسيا إلى أوروبا عبر تركيا.

وأضاف ميدفيديف، الثلاثاء، في مقابلة أجراها مع وكالة الأنباء الروسية الرسمية «تاس»، أن المحادثات التي سيجريها المدير التنفيذي لغازبروم في تركيا ستركز على مشروع «السيل التركي»، إضافة إلى تناول قضايا أخر متعلقة بالطاقة.

ومن المتوقع أن يلتقي «ميلر» والوفد المرافق مع مسؤولين من الشركة التركية المساهمة لخطوط الأنابيب النفطية (بوتاش)، وسيجري الجانبان محادثات تتعلق أيضًا بمشروع «السيل التركي»، وقضية تخفيض أسعار الغاز الروسي الذي تستورده تركيا.

وكان وزير الاقتصاد التركي، «نهاد زيبكجي»، التقى الشهر الماضي في موسكو مع وزير الطاقة الروسي، «الكسندر نوفاك»، بعد تطبيع العلاقات بين تركيا وروسيا. وعقد الجانبان اجتماعًا من أجل إعادة تفعيل العمل بمشرو السيل التركي.

وبدأت بوادر تطبيع العلاقات التركية الروسية عقب إرسال الرئيس التركي رسالة إلى نظيره الروسي، نهاية يونيو/حزيران الماضي، أعرب فيها عن حزنه حيال إسقاط الطائرة الروسية، وتعاطفه مع أسرة الطيار القتيل.

وسبق لمقاتلتين تركيتين من طراز «إف — 16»، أن أسقطتا مقاتلة روسية من طراز «سوخوي — 24»، في نوفمبر/تشرين ثاني 2015، لدى انتهاك الأخيرة المجال الجوي التركي عند الحدود مع سوريا بولاية هطاي (جنوبًا).

وعلى خلفية حادث إسقاط الطائرة شهدت العلاقات بين أنقرة وموسكو توترًا؛ حيث أعلنت رئاسة هيئة الأركان الروسية قطع علاقاتها العسكرية مع أنقرة، إلى جانب فرض موسكو قيودًا على البضائع التركية المصدّرة إلى روسيا، وحظراً على تنظيم الرحلات السياحية والطائرات المستأجرة المتجهة إلى تركيا. ولاحقا تم تخفيف بعض هذه القيود.

المصدر | الأناضول