أستراليا تعلق الضربات الجوية في سوريا

علقت أستراليا الضربات الجوية في سوريا بعدما أسقطت الولايات المتحدة طائرة عسكرية سورية يوم الأحد وبعد تهديد وجهته روسيا لطائرات التحالف بقيادة واشنطن.

وقالت وزارة الدفاع الأسترالية في بيان «في إجراء احترازي توقفت ضربات قوة الدفاع الأسترالية في سوريا مؤقتا».

وأوضحت روسيا أنها ستغير موقفها العسكري بعد إسقاط الولايات المتحدة لطائرة عسكرية سورية يوم الأحد في خطوة وصفتها الحكومة السورية بأنها سابقة منذ بدء الصراع السوري عام 2011.

وقالت الوزارة «قوات الدفاع الأسترالية تراقب عن كثب وضع الأجواء في سوريا وستتخذ قرار استئناف العمليات الجوية لقوات الدفاع الأسترالية في سوريا في الوقت المناسب» مشيرة إلى أن العمليات في العراق مستمرة كالمعتاد في إطار التحالف.

وأضاف البيان «تتم مراجعة (قواعد) حماية قوات الدفاع الأسترالية بانتظام جراء التهديدات المحتملة».

وتأتي الخطوة الأسترالية بعد، تحذير أصدرته وزارة الدفاع الروسية أمس الاثنين، من أنها ستعتبر أي جسم طائر في مناطق عملها في سوريا هدفا لدفاعاتها الجوية.

كما قررت موسكو تعليق العمل بالمذكرة الخاصة بمنع الحوادث وضمان أمن التحليقات أثناء تنفيذ عمليات عسكرية في سوريا.

ووصفت وزارة الدفاع الروسية، إسقاط الجيش الأمريكي الطائرة الحربية السورية بأنه انتهاك وقح لسيادة سوريا، موضحة أن «سو-22» كانت تتولى مهمة قتالية تتعلق بدعم الجيش السوري أثناء هجوم على تنظيم «داعش» في محيط بلدة الرصافة.

المصدر | رويترز+ الخليج الجديد