الأكاديمي السعودي «أحمد بن سعيد» يتوقف عن التغريد

أعلن الأكاديمي السعودي المعروف «أحمد بن راشد بن سعيد التميمي»، مساء اليوم السبت، توقفه عن التغريد عبر حسابه على «تويتر» تلبية لـ«رغبة أمه».

وقال «بن سعيد» في آخر تغريدة نشرها: «تلبية لرغبة أمي، واستجابة لإلحاحها، فإني أتوقف عن التغريد حتى تأذن لي أمي، أو يحكم الله لي وهو خير الحاكمين؛ كل الحب لإخوتي المتابعين».

وعرف الدكتور «أحمد بن راشد بن سعيد» بنشاطه على موقع «تويتر»، ومقالاته وقصائده في عدة صحف خليجية، إضافة إلى ظهوره الإعلامي عبر قنوات إخبارية أبرزها «الجزيرة».

واشتهر «بن سعيد» بنقده اللاذع لقناة «العربية»، وإنشائه الحملة الشهيرة «تفكيك الخطاب المتصهين»، وكان لـ«العربية» فيها النصيب الأكبر من تغريداته.

وسبق أن احتجزته السلطات السعودية في يونيو/حزيران 2016، لساعات بناء على شكوى من قناة «العربية» بزعم الإساءة لها.