السفير السعودي لدى الجزائر: «حماس» إرهابية وسبب مشاكل المنطقة

قال السفير السعودي لدى الجزائر، «سامي بن عبد الله الصالح»، إن حركة المقاومة الإسلامية «حماس»، «إرهابية» وتسعى لـ «إحلال المشاكل في المنطقة».

وأكد أن «حركة حماس مصنفة على قوائم الإرهاب»، مشيرا إلى أن المقاومة مكفولة لمنظمة التحرير. (شاهد)

وكان وزير الخارجية السعودي، «عادل الجبير»، طالب في فترة سابقة قطر بوقف دعم حركة «حماس»، قائلا إن «الكيل قد طفح، وعليها وقف دعم حماس والإخوان».

وكانت «حماس»، عبرت عن رفضها لتصريحات «الجبير»، واعتبرته تحريضا على الحركة، و«أمر غريب على مواقف المملكة التي اتسمت بدعم قضية الشعب الفلسطيني وحقه في النضال».

وفي بيان للحركة، قالت «حماس»: «تصريحات الجبير تمثل صدمة لشعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والإسلامية التي تعتبر القضية الفلسطينية قضيتها المركزية»، مشيرة إلى أن «الأمة تنظر إلى حركة حماس باعتبارها حركة مقاومة مشروعة، ضد الاحتلال الصهيوني الذي يمثل العدو المركزي للأمتين العربية والإسلامية، خاصة أن حماس وقوى المقاومة الفلسطينية تدافع عن أرض الإسراء والمعراج وأولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين».

وأضاف البيان: «لا يخفى على أحد كيف يستغل العدو الصهيوني مثل تصريحات الجبير لارتكاب المزيد من الانتهاكات والجرائم بحق شعبنا ومقدساتنا وبحق القدس والأقصى».

وتابع: «كما أن تصريحات الجبير مخالفة للقوانين الدولية والمواقف العربية والإسلامية المعهودة التي تؤكد على حق شعبنا في المقاومة والنضال لتحرير أرضه».

وختم البيان بالقول: «نحن في حركة حماس ندعو الأشقاء في المملكة العربية السعودية إلى وقف هذه التصريحات التي تسيء للمملكة، ولمواقفها تجاه قضية شعبنا وحقوقه المشروعة».

المصدر | الخليج الجديد + متابعات