«العالم»: قراصنة سعوديون «فبركوا» خبر إنشاء قاعدة إيرانية بقطر

أكدت قناة «العالم» الإيرانية أن الأخبار التي تم تداولها حول إقامة قاعدة عسكرية إيرانية في قطر، عبر حساب باسم القناة على «تويتر»، «مفبركة».

وأوضحت أن الأخبار نشرها قراصنة في الحساب المخترق، منذ عدة أيام، على «تويتر».

ولفتت القناة التلفزيونية الإيرانية إلى أن نشر مثل هذه الأخبار الكاذبة يتم من دون إرجاع الرابط إلى موقع القناة الرئيس، ما يؤكد أنها مفبركة من قبل القراصنة والجهات التي يعملون لحسابها.

وأشارت القناة إلى أن مواقع ووكالات سعودية تسارع إلى «نشر هذه الأخبار الكاذبة رغم علمها أن الحساب مخترق منذ 6 أيام عبر مخترقين سعوديين، ما يؤكد تواطؤ هذه المواقع السعودية مع المخترقين».

وكانت قناة «العالم» الإيرانية، قد أعلنت، في 10 يوليو/تموز، عن قيام قراصنة سعوديين باختراق حسابها على موقعي التواصل الاجتماعي «تويتر» و«إنستغرام».

كما نقلت وسائل إعلام، خبر تم نشره على حساب زعم أنه منسوب لقناة «العالم» الإيرانية على «تويتر» حول إقامة قاعدة عسكرية في قطر، وزعم الخبر، أن الشيخ «تميم بن حمد آل ثاني» عبر للرئيس الإيراني «حسن روحاني» عن رغبه بلاده في تأسيس قاعدة عسكرية إيرانية في قطر لتعزيز أمن واستقرار المنطقة.

وتعتبر الدول الأربعة المحاصرة لقطر إيران أحد أسباب الخلاف مع الشقيقة قطر.

وتفاقمت الأزمة بين الدول الأربع، السعودية والإمارات والبحرين ومصر من جهة، وقطر من جهة أخرى الشهر الماضي، وقطعت هذه الدول علاقاتها كافة مع قطر وفرضت عليها سلسة من الإجراءات العقابية.

ومن بين المطالب التي كانت الدول المقاطعة قدمتها لقطر، كشرط للعدول عن قرار المقاطعة، إعلان قطر خفض التمثيل الدبلوماسي مع إيران.

وفي وقت سابق، قالت صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية إن إيران ترحب بأزمة الخليج الراهنة والحصار الذي يفرضه المعسكر السعودي على دولة قطر، والذي منح طهران العديد من المكاسب.

وعبر الرئيس الإيراني «حسن روحاني» عن تأييده لقطر في مواجهتها مع السعودية، وحلفائها الذين يتهمون قطر بدعم الإرهاب وهي مزاعم تنفيها الدوحة.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات