«بن سلمان» يرث «بن نايف» ويترأس مجلس الشؤون الأمنية

ترأس الأمير «محمد بن سلمان» ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي في جدة أمس، لأول مرة اجتماع مجلس الشؤون السياسية والأمنية.

وبحسب «واس»، استمع المجلس خلال الاجتماع إلى إيجاز سياسي وأمني حول عدد من الموضوعات، إضافة إلى عدد من تطورات الأحداث الإقليمية والدولية.

واتخذ المجلس، بشأنها التوصيات اللازمة.

ويأتي ترأس «بن سلمان» للمجلس، لأول مرة، منذ إعفاء ولي العهد السابق الأمير «محمد بن نايف» من جميع مناصبه، والتي كان من ضمنها رئاسة هذا المجلس.

وأصدر العاهل السعودي الملك «سلمان بن عبد العزيز»، قبل أسبوعين، أمرا ملكيًا بتعيين نجله، الأمير «محمد بن سلمان»، وليا للعهد، بدلا من الأمير «محمد بن نايف»، الذي أعفاه من جميع منصبه.

وقبل أيام، ترددت أنباء مؤكدة، تفيد بوضع «محمد بن نايف»، وعدد من ضباط الداخلية، قيد الإقامة الجبرية.

يذكر أن «بن نايف» لم يظهر إعلاميا منذ إقالته، سوى بالفيديو الذي نشر عندما قام ولي العهد الجديد «محمد بن سلمان» بمبايعته، وذلك على الرغم من تضارب الأنباء حول مصيره بعد ذلك الفيديو.