تركيا ترسل تعزيزات عسكرية للحدود السورية

أرسلت الجيش التركي السبت، تعزيزات عسكرية إلى حدود مدينة كيليس المتاخمة للحدود السورية (جنوب) ونقلت مدفعية ودبابات إلى المنطقة ليلا.

وذكرت مصادر عسكرية تركية، أن القوات التركية أرسلت 5 قاذفات محملة على متن 6 شاحنات إلى منطقة (إصلاحية) على الحدود مع سوريا.

وأضافت أن الجيش أرسل مدافع ودبابات ومركبات عسكرية إلى كيليس المقابلة لمنطقة عفرين السورية التي يسيطر عليها الأكراد.

المصادر لفتت إلى أنه سيتم نشر القاذفات على الحدود.

وتأتي التعزيزات العسكرية المرسلة في إطار تقوية الوحدات العسكرية المنتشرة على الحدود التركية السورية.

وتقوم القوات المسلحة التركية بين الحين والآخر بإرسال تعزيزات عسكرية لمناطق مختلفة على الحدود مع سوريا.

وقال مسؤولون أكراد إن الجيش التركي اشتبك مع القوات الكردية وحلفائها بالمنطقة في الأسابيع القليلة الماضية، حيث جرى تبادل قذائف المدفعية وإطلاق الصواريخ.

وكان التوتر المتصاعد بين الجانبين الحليفين للولايات المتحدة في شمال غرب سوريا الشهر الماضي، قد أثار المخاوف من فتح جبهة جديدة للقتال في الحرب السورية متعددة الأطراف.

وقالت أنقرة إنها لا تخطط لشن حرب ضد وحدات حماية الشعب الكردية، لكن قواتها مستعدة للرد على أي تحرك عدائي من القوات الموجودة على الجانب الآخر من الحدود.

وتعتبر أنقرة وحدات حماية الشعب، التي أقامت حكمًا ذاتيًا في مناطق بشمال سوريا على الحدود مع تركيا، امتدادًا لحزب العمال الكردستاني الذي يخوض صراعًا مع الدولة التركية منذ عقود.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات