رئيس مجلس الوزراء القطري يستقبل السفير الإيراني

http://thenewkhalij.news/node/74148

استقبل الشيخ «عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني» رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية القطري اليوم «محمد علي سبحاني» سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية لدى الدولة.

وجرى خلال المقابلة استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها وتطويرها إضافة إلى بحث عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المتبادل.

وتعتبر الدول الأربعة المحاصرة لقطر إيران أحد أسباب الخلاف مع الشقيقة قطر.

وفي وقت سابق، قالت صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية إن إيران ترحب بأزمة الخليج الراهنة والحصار الذي يفرضه المعسكر السعودي على دولة قطر، والذي منح طهران العديد من المكاسب.

وأشارت الصحيفة في مقال تحليلي للكاتب «ثوماس إردبرنك» إلى أن القادة الإيرانيين كانوا مقيدين بشكل ملحوظ في استجابتهم لأزمة الخليج الحالية، ثم أصبحوا أكثر سعادة وهم يرونها تطول.

وأضافت أن السعودية والإمارات والبحرين ومصر أعلنت قطعها العلاقات الدبلوماسية والتجارية مع دولة قطر، وفرضت عليها حصارا شاملا بذرائع من بينها التعامل عن كثب مع إيران.

وأشارت الصحيفة إلى أن المواجهة بين الحلفاء المفترضين في الخليج أو دول «مجلس التعاون الخليجي» -بالنسبة لقادة طهران- تأتي في الوقت المناسب، وخاصة بعدما بدا أنه اصطفاف العالم العربي السني بأكمله ضد إيران، وذلك في أعقاب الزيارة التي قام بها الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» إلى السعودية في مايو/أيار الماضي.

وأضافت الصحيفة أن إيران -بعد زيارة «ترامب» إلى السعودية- كانت تستعد لمواجهة كتلة موحدة من دول الخليج الغنية والمجهزة تجهيزا عسكريا، والتي كانت جاهزة لعزل إيران بدعم حماسي من الولايات المتحدة، مشيرة إلى أن السعودية اشترت أسلحة أمريكية بقيمة 100 مليار دولار، وشكلت شراكة وثيقة ضد إيران مع الرئيس «ترامب».

المصدر | الخليج الجديد+ قنا