سعيا لحل الأزمة الخليجية.. «أردوغان» يزور السعودية والكويت وقطر

أعلنت الرئاسة التركية، اليوم الثلاثاء، أن الرئيس «رجب طيب أردوغان» سيزور السعودية والكويت وقطر في 23 و24 من يوليو/تموز الجاري، وذلك في مسعى لحل الأزمة الخليجية.

وكان وزير الخارجية التركي «مولود جاويش أوغلو» قد كشف عن جولة مرتقبة للرئيس التركي «رجب طيب أردوغان» إلى بعض دول الخليج بهدف إيجاد حل للأزمة الخليجية.

يذكر أن «أردوغان» أعرب عن دعمه لقطر في مواجهة الحصار الذي فرضته السعودية والإمارات والبحرين ومصر منذ 5 من يونيو/حزيران الماضي، واصفا ذلك بأنه غير إنساني وبالتأكيد غير إسلامي، وأن العقوبات على الدوحة مذكرة إعدام.

وكان البرلمان التركي أقر يوم 8 يونيو/حزيران الماضي، بالأغلبية الاتفاقيات المتعلقة بتعزيز التعاون العسكري بين تركيا وقطر، التي أبرمت أواخر عام 2015 وعدلت في نوفمبر/تشرين الثاني 2016، وتمنح تركيا حق إقامة قواعد عسكرية في قطر ونشر قوات عسكرية يتم تحديد حجمها بتوافق البلدين.

وقبل أسبوع وصلت الدفعة الخامسة من القوات المسلحة التركية إلى دولة قطر، وذلك في 12 يوليو/تموز الجاري.

وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر قد قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع قطر في 5 من يونيو/حزيران الماضي، وأغلقت منافذها الجوية والبحرية والبرية معها، متهمة الدوحة بدعم التطرف والإرهاب وزعزعة استقرار المنطقة، وهو ما نفته قطر بشدة.

وقدمت الدول المحاصرة للدوحة، عبر الوسيط الكويتي، قائمة مطالب وشروط من 13 بندا، لتنفيذها مقابل عودة العلاقات إلى طبيعتها، تضمنت تخفيض العلاقة مع إيران، وإغلاق القاعدة العسكرية التركية وقناة «الجزيرة»، إلا أن الدوحة رفضت تلك المطالب واعتبرتها غير قانونية وتستهدف فرض الوصاية على قرارها الوطني.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات