صحف السعودية تبرز شروط المحاكمات وتطوير «نطاقات» واستثمارات الأجانب

اهتمت الصحف السعودية، الصادرة السبت، بتأكيد وزارة العدل السعودية، أن جميع المتهمين أمام محاكمها يحصلون على حقهم في محاكمات عادلة تستوفي كافة المعايير والشروط والمتطلبات، مع الالتزام أيضا بجميع الاشتراطات القانونية المعمول بها في البلاد.

وأبرزت الصحف، تمكن الأجهزة الأمنية من القبض على 566 متهماً بالإرهاب من 22 جنسية، خلال الـ307 أيام الماضية بعدة تهم وبعدة مواقع بمناطق المملكة.

وأشارت الصحف، إلى أن شركة «أرامكو السعودية»، تجري محادثات لشراء حصة في مصفاة تابعة لشركة «بتروتشاينا».

ولفتت الصحف، إلى إعلان وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، تطوير آلية استقطاب الحالات الخاصة للعمل في القطاع الأهلي ببرنامج «نطاقات» وتشجيع الطلاب والسجناء على العمل في مختلف المجالات وبالذات خدمات التغذية.

وكشفت الصحف، إلى بلوغ عدد الحجاج القادمين للمدينة المنورة عبر محطات الاستقبال بلغ 29546 حاجا.

واهتمت الصحف، بكشف هيئة السوق المالية السعودية، أن استثمارات الأجانب في الأسواق بلغت ‎4.1% بنهاية الربع الثالث من 2017.

كما كشفت الصحف، دراسة وزارة الاقتصاد والتخطيط، إنشاء مناطق اقتصادية خاصة، ضمن النطاق المكاني لمطاري الملك عبدالعزيز الدولي في جدة والملك خالد الدولي في الرياض، لتفعيل نشاطات المعارض وجذب استثمارات أجنبية مباشرة.

ولفتت الصحف، إلى موافقة رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الأمير «سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز»، على الترخيص لثلاثة متاحف شخصية في مكة المكرمة.

محاكمات

أما صحيفة «الشرق الأوسط»، فأشارت إلى تأكيد وزارة العدل السعودية، أن جميع المتهمين أمام محاكمها يحصلون على حقهم في محاكمات عادلة تستوفي كافة المعايير والشروط والمتطلبات، مع الالتزام أيضا بجميع الاشتراطات القانونية المعمول بها في البلاد.

جاء ذلك تعليقاً على ما يتم تداوله عن مصادقة المحكمة العليا بالمملكة على 14 حكماً قضائياً بإعدام مدانين بارتكاب جرائم إرهاب تشمل قتل أبرياء مدنيين، وقتل واستهداف رجال الأمن والاعتداء عليهم.

وأوضح الشيخ «منصور القفاري» المتحدث الرسمي باسم وزارة العدل السعودي، أن «جميع الأحكام الصادرة ضد المتهمين في قضايا إرهابية تخضع للمراجعة والتدقيق من قِبَل محكمة الاستئناف المتخصصة والمحكمة العليا».

وقال الشيخ «القفاري» إنه «فيما يتعلق تحديداً بأحكام الإعدام، فإنه يستوجب تأييدها من محكمة الاستئناف المتخصصة والمحكمة العليا، وهو ما يعني بأنها تمرّ بمراحل عدة يشترك في نظرها 13 قاضياً، قبل اعتماد الحكم الصادر فيها بشكل نهائي، ويتمتّع المتهمون طيلة هذه الفترة بكافة الضمانات القضائية التي تحقّ لهم، بما في ذلك الحق في الاستعانة بمحامين يختارونهم للدفاع عنهم، وتتحمل الوزارة أتعاب المحامي عند عجز المتهم عن تحملها».

ضبط إرهابيين

أما صحيفة «الجزيرة»، فأبرزت تمكن الأجهزة الأمنية من القبض على 566 متهماً بالإرهاب من 22 جنسية، خلال الـ307 أيام الماضية بعدة تهم وبعدة مواقع بمناطق المملكة.

وأسفرت التحريات والمتابعات الأمنية عن القبض على 348 متهماً يحملون الجنسية السعودية و58 متهماً من الجنسية اليمنية و56 سوري الجنسية و50 باكستانياً وخمسة إيرانيين وثلاثة صوماليين و24 يحملون الجنسية المصرية وثلاثة ليبيين وعماني ومتهم مجهول الهوية وأمريكي الجنسية وستة سودانيين وبحرينيين وأربعة أردنيين وأفغاني وأربعة هنود وفلبيني ولبناني وكويتيين وثلاثة نيجيريين ومتهم من ميانمار.

وما زالوا رهن التحقيقات لمعرفة كافة الأدوار التي تورط عدد منهم في تنفيذها ومشاركة عدد من المتورطين في تنفيذ عمليات إرهابية داخل المملكة.

مصفاة «بتروتشاينا»

وأشارت صحيفة «عكاظ»، إلى أن شركة «أرامكو السعودية»، تجري محادثات لشراء حصة في مصفاة تابعة لشركة «بتروتشاينا».

وكشفت «وول ستريت جورنال»، نقلا عن مصادر مطلعة لها، أن شركة «أرامكو» قد تشتري حصة تزيد على 30% في مصفاة أننينغ التابعة لبتروتشاينا.

نطاقات

إلى ذلك، اهتمت صحيفة «المدينة»، بإعلان وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، تطوير آلية استقطاب الحالات الخاصة للعمل في القطاع الأهلي ببرنامج «نطاقات» وتشجيع الطلاب والسجناء على العمل في مختلف المجالات وبالذات خدمات التغذية.

وسمحت الوزارة بأن تكون نسبة الطلاب الى عدد العمال التي يتم احتسابها في برنامج نطاقات 40% في نشاطات خدمات التغذية المختلفة.

وصول الحجاج

وكشفت الصحيفة، إلى بلوغ عدد الحجاج القادمين للمدينة المنورة عبر محطات الاستقبال بلغ 29546 حاجا.

ونقلت الصحيفة عن الإحصائية اليومية للمؤسسة الأهلية للأدلاء بالمدينة المنورة أول أمس، أنه بلغ عدد الحجاج المغادرين من المدينة المنورة 9724 حاجا، بينما بلغ إجمالي قدوم الحجاج للمدينة المنورة 193.690 حاجاً.

استثمارات الأجانب

ولفتت صحيفة «الوطن»، إلى كشف هيئة السوق المالية السعودية، أن استثمارات الأجانب في الأسواق بلغت ‎4.1% بنهاية الربع الثالث من 2017.

ووصفت الهيئة السوق بأكبر سوق في المنطقة، مؤكدة أنها من أكثر الأسواق سيولة وعمقاً.

وأشارت إلى أن السوق السعودي يعتبر أكثر الأسواق سيولة وعمقاً إذ يمثل حوالي ‎50% من القيمة السوقية للأسواق في المنطقة أيضاً.

وأكد أن السوق يوفر العديد من الفرص الاستثمارية في عدة قطاعات، على سبيل المثال لا الحصر قطاع البتروكيماويات والبنوك والطاقة والمرافق الخدمية والتجزئة والتعدين.

وأعربت الهيئة عن أملها بعد انضمام السوق السعودي لأحد المؤشرات الدولية إلى ارتفاع هذه النسبة لتقارب الوزن النسبي للسوق السعودي في تلك المؤشرات بعد الانضمام اليها.

مناطق اقتصادية

فيما كشفت صحيفة «الاقتصادية»، دراسة وزارة الاقتصاد والتخطيط، إنشاء مناطق اقتصادية خاصة، ضمن النطاق المكاني لمطاري الملك عبدالعزيز الدولي في جدة والملك خالد الدولي في الرياض، لتفعيل نشاطات المعارض وجذب استثمارات أجنبية مباشرة.

في حين سيتم اختيار المستشارين المؤهلين لإطلاق مشاريع إنشاء المناطق الخاصة بعد إنهاء الدراسة.

وقالت مصدر إن الوزارة خرجت برؤية مبدئية للمنطقتين والمخطط الأولي لهما، كما تم عقد اجتماعين للجنة الوزارية الخاصة بالمشروع، وتم الخروج بالتوصيات اللازمة، وما زال العمل قيد التنفيذ.

ووضعت الوزارة، نطاق العمل ومواءمة النطاق مع الجهات ذات العلاقة لدراسة إنشاء المناطق الاقتصادية تحت إشرافها، ووصلت الدراسة إلى مرحلة طلب العروض وسيتم اختيار المستشارين المؤهلين لإطلاق المشروعات.

متاحف مكة

أما صحيفة «الحياة»، فلفتت إلى موافقة رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الأمير «سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز»، على الترخيص لثلاثة متاحف شخصية في مكة المكرمة، وذلك بعد استيفائهم الاشتراطات اللازمة بإشراف مكتب الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في العاصمة المقدسة ليصبح إجمالي المتاحف الشخصية المرخصة في مكة المكرمة سبعة متاحف، إضافة إلى المتاحف الحكومية «متحف معرض عمارة الحرمين الشريفين ومتحف مكة المكرمة».

وسلم المدير العام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في العاصمة المقدسة الدكتور «فيصل الشريف»، أمس التراخيص لأصحاب المتاحف، عاداً المتاحف الشخصية ثروة حقيقية تحكي للأجيال القادمة زخم وعراقة التراث الحضاري الوطني الأصيل.

وأشار إلى أن الهيئة تحرص على هذه المتاحف ومقتنياتها النادرة وتعمل مع ملاكها على الحفاظ عليها من خلال الترخيص لها وتطويرها وتزويدهم بالطرق الحديثة للعناية بها والحفاظ عليها وتحويل هذه المتاحف إلى وجهات سياحية حيوية ليرتادها قاصدي مكة المكرمة من الزوار والمعتمرين والحجاج.

المصدر | الخليج الجديد