عودة الكهرباء لعدن بعد انقطاع ساعات جراء عمل تخريبي

عادت خدمة الكهرباء مجددا في العاصمة المؤقتة عدن، بعد ساعات من الانقطاع الناجم عن عمل تخريبي تعرضت له خطوط نقل الطاقة، بين عدن ولحج، بحسب مواقع يمنية.

وتسبب اعتداء تخريبي، في خروج جميع محطات توليد الكهرباء بالمحافظة عن الخدمة بشكل كامل، بحسب مصدر مسؤول في المؤسسة العامة للكهرباء في عدن، تحدث للأناضول.

وأضاف المصدر، أن محطات توليد الكهرباء في العاصمة المؤقتة محافظة عدن (عددها 5) خرجت عن الخدمة بالكامل، بسبب عمل تخريبي (لم يحدد نوعه بالضبط) طال خطوط الإمداد بين محافظتي عدن ولحج، جنوبي البلاد، مشيرا إلى انقطاع التيار الكهربائي بشكل كامل عن مديريات عدن لعدة ساعات.

والخميس، أعلن رئيس الوزراء اليمني، أحمد عبيد بن دغر، في تغريدة على حسابه عبر تويتر، دخول 100 ميغاوات من الكهرباء للخدمة، في انتظار دخول 40 ميغاوات أخرى الأسبوع المقبل، لتحسين الإمدادات بهذه الطاقة للمدينة.

وعقب إعلان بن دغر عن التحسن الطفيف في التيار الكهربائي الجمعة، الذي وصلت فيه ساعات التشغيل إلى 5 ساعات مقابل كل ساعتي تعطيل، عادت المدينة لتغرق مجددا في الظلام، تزامنا مع حرارة الصيف المرتفعة التي تعاني منها عدن خلال هذه الأشهر من كل عام.

ويشهد اليمن، منذ خريف عام 2014، حرباً بين القوات الموالية للحكومة من جهة، والحوثيين والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح من جهة أخرى، مخلفة أوضاعاً إنسانية وصحية صعبة، فضلا عن تدهور حاد في اقتصاد البلد الفقير.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول