فلسطين تنضم إلى عضوية الإنتربول

أعلنت منظمة «الإنتربول» الأربعاء موافقتها على طلب السلطة الفلسطينية الانتساب إليها رغم المعارضة الشديدة من (إسرائيل).

وكتبت المنظمة في تغريدة على هامش الجمعية السنوية العامة التي تستضيفها بكين: «مع انضمام دولتي فلسطين وجزر سولومون يرتفع عدد الدول الأعضاء في منظمة الإنتربول الى 192 دولة».

ويندرج طلب عضوية السلطة الفلسطينية ضمن سعيها للانتساب إلى مؤسسات دولية من أجل الاعتراف بها دولة مستقلة.

وتعارض (إسرائيل) هذه المساعي باستمرار وتمارس ضغوطا للحؤول دونها، ورحبت عند رفض طلب السلطة الفلسطينية الانضمام إلى الإنتربول العام الماضي.

وتتمتع فلسطين بوضعية مراقب في الأمم المتحدة منذ عام 2012 وانضمت منذ ذلك التاريخ إلى أكثر من 50 منظمة واتفاقية دولية، بحسب وزارة الخارجية الفلسطينية.

من بين هذه المنظمات المحكمة الجنائية الدولية واليونيسكو.

ورحب «د. رياض المالكي»، وزير خارجية دولة فلسطين، بنتائج التصويت، وقبول عضوية فلسطين في منظمة الشرطة الجنائية الدولية «الإنتربول»، وأكد أن التصويت الساحق لدعم عضوية فلسطين هو انعكاس للثقة في قدرات فلسطين على إنفاذ القانون والالتزام بالقيم الأساسية للمنظمة.

وأشار إلى أن هذا الانتصار تحقق بسبب الموقف المبدئي لأغلبية أعضاء «الإنتربول» الذين دافعوا اليوم عن السبب الوجودي لهذه المنظمة ومبادئها الأساسية، حيث رفضوا بشكل واضح محاولات التلاعب والتسلط السياسي، وقال: «اليوم، تغلبت الحقائق، والمبادئ على جميع الاعتبارات الأخرى».

المصدر | الخليج الجديد+ أ ف ب